استئنافية الحسيمة تَصْدِم الصَحفي المهداوي بحكم قاسي جداً.

0
374

                                                                                                                 قررت استئنافية الحسيمة اليوم الثلاثـــاء و بعد 20 ساعة من المرافعات و التداول، قررت مُعَاقبة الصحفي حميد المهدوي ،مدير موقع بديل بالسجن النافذ  لمدة  سنة مضاعفة بذالك الحكم الابتدائي بأربع مرات.

الصحفي المهدوي كان قد أدين ابتدائيـــا ،قبل أسابيع بثلاثة أشهر سحن نافذة و غرامة مالية،بعد مُؤَاخَدتة بِجُنحة الصُياح و الدعوة لتظاهر، وهو الأمر الذي أنكره الصحفي و هيئة الدفاع عنه و اعتبرت الحكم الاستئنافي مخدوم ويستجيب لأوامر ودوّن الزهاري الناشط الحقوقي و الرئيس السابق لللعصبة المغربية لدفاع عن حقوق الإنسان قائلا”” من العاشرة من صباح يوم الاثنين 11 شتنبر إلى الرابعة صباحا من اليوم الموالي (الثلاثاء ) ، مرافعات الدفاع كانت في مستوى راق جدا كشفت عن ثغرات متابعة مخدومة ، مست الجانب الشكلي وافتقدت إلى السند القانوني في الجوهر ” حيث واصل المتحدث بالتأكيد على أنه رغم كل ذلك : ” المحكمة تتجه نحو رفع عقوبة الحبس النافذ أربع مرات في حق الصحفي حميد المهداوي يعني من ثلاثة اشهر الى سنة “، و هو ما جعل الزهاري يخلص إلى قناعة أكيدة هي أن :” القضاء اليوم رهن اشارة الدولة العميقة للترهيب والتأديب ” .

وختم الزهاري تدوينته برفع شعار التضامن مع المهداوي : ” كل التضامن مع الصديق حميد وأسرته وتحية عالية لهيئة الدفاع التي كشفت عن مؤامرة حقيقية للقضاء في استهداف حرية الرأي والتعبير والأصوات الحرة ، ولننتظر الأسوأ بخصوص المتابعة الثانية بالدار البيضاء ، ومتابعات الصحفيين الآخرين .. لك الله يا وطني”.

اترك رداََ