البحري ..لاوجود لجمعية باسم “محبي المَلك محمد السادس” ومن صادف ذالك فهو مُجرد كَذب وتحايل من أصحابها.

0
233

 منذ انطلاق الحراك في الريف المغربي خرجت على مواقع التواصل الاجتماعي المئات من الصفحات الفيسبوكية ،تقدم نفسها بمسميات مختلفة، وكلهــا تَصَبُ في اتجاه واحد الا وهو الاستثمار الرخيص لاسم الملك” محمد السادس” ،فمنه من يقول صفحة محبي محمد السادس و منهم من يقول صفحة  “الوفاء لمحمد السادس”، وكأن الأمر يتعلق بصراع بين من يحب و من يكره ملك البلاد. وهذا الأمر لايوجد سوى في المخيلة المريضة  لصناع هذه الصفحات  وهم في السواد الأعضظم ممن يحاولون الاسترزاق من وراء هذه الصفحات والتحايل لأغراض و أهداف دنيئة. وهناك من يدعي أن هناك جميعية تحمل اسم “جمعية محبي الملك محمد السادس” ،وهو أمر عاري من الصحة و مخالف أصلا لقانون تأسيس الجمعيات لكون توظيف اسم الملك لا يكون سوى في المؤسسات الرسمية…هذه التوضيحات جاءت من مدير صفحة الملك محمد السادس على الفيسبوك “سفيان البحري” الذي نشر تدوين يقول فيها”بأنه يتوصل ببعض الرسائل يتساءل أصحابها حول صحة وجود جمعية ما تحمل اسم محبي الملك محمد السادس، وعلى هذا الأساس يجيب سفيان “أحب أن أؤكد لكم بأنه لا وجود لأي جمعية تحمل اسم الملك محمد السادس قطعا، وإن صادفتم وجود اسم لجمعية بهذا الاسم، أو غيره فاعلموا أنها مجرد كذبة، أو تحايل من أصحابها، حيث أن اسم ملكنا يتم توظيفه في مؤسسات محمد السادس الرسمية فقط لا غير”.

يشار الى أن أصوات كثيرة تعالت مؤخرا تُطالب السلطات الأمنية بالتحرك من أجل اقفال هذه الصفحات و تحريك المتابعات في حق مديريها،خصوصــا بعد تورط عدد من هؤلاء في عمليات احتيال ونصب، وهم لا يذركون أن القانون يُجرّم ويمنع استثمار اسم ملك البلاد لأي غرض كان سواء سياسي أو تجاري أو معنوي، وهذا الأمر مخول لسلطات الرسمية فقط.

اترك رداََ