الحاجب..الخلاف على الحضانة يفضي الى جريمة مروعة لعبت الأم فيها دور الجاني والضحية.

0
660

 مدينة الحاجب المغربية اهتزت يوم أمس السبت ،على وقع جريمة مزدوجة كانت الأم فيهــا الجاني و الضحية في نفس الوقت، و السبب خلاف بينهــا وبين طليقهــا حول حضانة الطفلة و التي دفعت ثمن هذا الخلاف بين الوالدين.

القصة بدأت  حينمــا أصدر القضــاء حكمه بإسناد حضانة الطفلة ذي 10 سنوات لوالدهــا، بسبب مرض نفسي تعاني منه الوالدة،وهو الأمر الذي نزل كالصاعقة على الأم، التي لم تفكر سوى في جريمة تحرم بموجبهــا الأب، من حضانة الطفلة أو عدم تمكينه من رؤيتهــا مرة أخرى و الى الأبد،،وكذالك التخلص من نفسهــا هربــا من المسائلة.

ساكنة الحاجب تابعت تفاصيــل الجريمة البشعة. حيث عمدت الأم الى رمي فلذة كبدهــا من الطابق الثالث،ومع تجمر الساكنة ،ألقت بنفسهــا هي الأخرى، في مشهد مأساوي لم يَقْدر أحد من الحاضرين على منعه أو تَفَاديه.

المرأة الجانية الملقبة “بالملالية”قيد حياتها ، معروفة لذى الساكنة بكونهــا كانت تعيش في ديار المهجر،وتعودت أن تجوب شوارع المدينة على دراجة حاملة ابنتهــا وراءهــا.الجريمة انتهت بمصرع الأم على الفور، فيما تصارع الطفلة بين الحياة و الموت.

اترك رداََ