الرئيس الموريتاني يرفض تعيين حميد شبار الخبير بشؤون الصحراء سفير للمملكة المغربية بنواكشوط.

0
270

                                                                                                                   بوادر أزمة دبلوماسية جديدة تلوح في الأفق بين الرباط و نواكشوط، بعد رفض الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قبول تعيين “حميد شبار” سفير للمملكة المغربية ببلاده، وطالبت نواكشوط الخارجية المغربية باختيــار سفير جديد، وفق ما أوردته الصحافة الموريتانية نقلا عن جهات رسمية في السلطة .

العلاقة المغربية _الموريتانية ،مرشحة للمزيد من التأزم بعد هذا الرفض،مع العلم أن موريتانيـــا لم تعين سفير لهــا في الرباط منذ سنوات، وخيمت عملية قندهــار التي نفذتهــا القوات المغربية ضد عصابات تهريب المخدرات و السيارات قبل أشهر على الدفع بالمزيد من التصعيد الذي لا زال صامت بين البلدين الجارين.

يشار الى أن السفير “حَميد شبار” تم تعيينه منذ يونيو الماضي من قبل الملك، وطالبت الخارجية الموريتانية اختيــار شخصية أخرى تحضى بالقبول لديها وهذا أمر يحق لك دولة ويدخل في اطار المواثيق الأممية التي تنظم عملية تعيين وقبول تعيين الدبلوماسيين غير أنه قد يكون ذا رسائل سياسية في أغلب الأوقات.

نبدة عن السفير حميد شبار المرفوض من قبل الرئيس الموريتاني :

حصل السيد حميد شبار، الذي عينه صاحب الجلالة الملك محمد السادس سفيرا للمغرب بالجمهورية الإسلامية الموريتانية، أمس الأحد، على دكتوراه الدولة في العلوم السياسية تخصص العلاقات الدولية من جامعة بروكسيل.

وبدأ السيد شبار، الحاصل أيضا على دبلوم السلك الثالث من معهد الدراسات حول البلدان السائرة في طريق النمو بجامعة لوفران، مساره المهني كأستاذ في المدرسة الوطنية للإدارة ومعهد التهيئة والتعمير، قبل أن يلتحق بوزارة الداخلية كمستشار مكلف بمتابعة ملف الصحراء على مستوى منظمة الأمم المتحدة.

وفي يوليوز 2001 تم تعيينه في منصب عامل مكلف بالتنسيق مع بعثة الأمم المتحدة بالصحراء (مينورسو).

وقد شغل السيد شبار أيضا مناصب أخرى، من بينها سفير فوق العادة بدرجة وزير مفوض، الممثل الدائم المساعد للمملكة المغربية لدى الأمم المتحدة في نيويورك، ووالي جهة وادي الذهب الكويرة والوالي مدير التعاون الدولي بوزارة الداخلية.

والسيد شبار عضو اللجنة التي وضعت مشروع الحكم الذاتي لمنطقة الصحراء، المقدم للأمم المتحدة في أبريل 2007. وأنجز السيد شبار العديد من الدراسات والبحوث حول التعاون بين بلدان الجنوب والتفاعل بين التنمية والأمن.

وسبق للسيد شبار أن عين من طرف جلالة الملك سفيرا للمغرب بجمهورية غانا في أكتوبر 2016.

اترك رداََ