سفير الإمارات واسرائيل يتحركان في واشنطن لمنع استصدار أي تنديد دولي”بعنف السلطة المغربية اتجاه الحراك”.

0
2706

                                                                                                                   أفادت جريدة الأسبوع لصحفي المقتدر”مصطفى العلوي” نقلا عن مصدر غربي،أن حركة دبلوماسية دؤوبة، يقودهــا سفير اسرائيل في واشنطن”رون ديرمر” وسفير الإمارات يوسف العتيبة،لمنع أي تعليق دولي موحد ضد عنف الدولة المغربية اتجاه الحراك السلمي القائم في الريف منذ 10 أشهر.

الطرفان المعنيان (الإمارات و اسرائيل)،تواصلا فيما بينهمــا ،بعد قرار الأمم المتحدة تجميع المعطيات الدقيقة حول ردود الدولة المغربية على التظاهر السلمي في الحسيمة.

المصدر الغربي أشار الى خطورة،التطورات ،ضد حقوق يعترف بهــا الدستورالمغربي،وترفض الدولة الاستجابة لهــــا،على أرض الواقع.وانسحب رئيس الوزراء البريطاني الأسبق طوني بلير،وهو مستشار حالي لولي العهد الإماراتي_انسحب_ من  الدعم الإماراتي المفترض لدولة المغربية في أروقة الأمم المتحدة.

فرحان خان نائب المتحدث باسم لأمين العام للأمم المتحدة قال لصحفيين بشأن هذه الأحداث”بكل تأكيد سنأخد هذه المعطيات بعين الاعتبـــار،و سنتداول مع الأمانة العامة،بخصوص موقفنا من الأحداث المستمرة في الريف .

التصريحات جاءت بالتزامن مع احتجاجات نظمتها تنسيقية الحراك الشعبي لدعم الريف في أمريكــا، أمام مقر الأمم المتحدة،بمدينة نيويورك،وكان الهدف لامنهــا التضامن مع الحراك والمطالبة باطلاق سراح المعتقلين.

اترك رداََ