فيديو..تليرسون”فتحنا مكتب مشترك مع السعودية لتنقيح الفكر الوهابي مُصَدر الإرهاب العالمي!

0
229

 القِمَة الأمريكية الإسلامية في الرياض و التي ترأسها ساكن البيت الأبيض الجديد دونالد ترمب ،و خادم الحريمين الملك سلمان وحضرها أكثر من 50 زعيم مسلم، و غاب عنهــا الملك محمد السادس ،لدوافع لا زالت غامضة. هذه القمة من بين مُفْرزاتهــا و الالتزامات التي تعهد نظام آل سعود بتنفيذهــا و التي شرعت بالفعل بتنزيلهــا على الأرض ،هو مكتب أمريكي _سعودي مُتخصص في تنقيح الفكر الوهابي ،الذي قال عنه الوزير تليرسون في جلسة استجواب” أنه “مُصدر ومبرر الإرهاب للعالم”. نظام آل سعود و وفق  والزير “تليرسون” قال أن الحكومة السعودية سوف يكون عليهــا ليس فقط تنقيح الفكر واصدار كتب جديدة معتدلة بل سحب الكتب و المناهج الأخرى المتشددة والتي كانت المرجع و الزاد الذي اقتات منه الفكر الظلامي القاعدي و الداعشي و من سار على رَكبهم…نظام الرياض يُعْتبر و بحسب الوزير الأمريكي أن الوهابية مسؤولة أيديولوجيــا عن تعبئة و شحن أغلب هؤلاء المتطرفين الذين روعوا العالم بمسلميه ومسيحييه، ولا مجال لتملص من هذه المسؤولية أو انكار علاقة الأبوة القائمة بين الفكر المعتمد رسميا في السعودية و التنظيمات المتطرفة التي أنشأ البعض منهــا برعاية النظام السعودي وبمباركة أمريكية خلال حقبة الإتحاد السوفياتي بأفغانسان .وما نراه اليوم اليوم سوى مُفرزات تحالف عائلة آل سعود مع محمد بن عبد الوهاب، برعاية أمريكية في القرن الماضي من أجـل السيطرة وتوحيد بلاد الحجاز غير أن النظام هنــاك ،لم يقدر على التخلص من هذا التحالف (فكر الوهابي) الذي أصبح عبأ ثقيل عليه ، بُعيد ظهور جحافل الدواعش و القاعدة وغيرهــا، وأصبحت الرياض مطالبة بإعطــاء أجوبة للعالم الإسلامي قبل الغربي حول هذه القراءة المتطرفة لدين التسامح والرحمة .. يقول تعالى ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين)


اترك رداََ