فيديو..أفارقة يهاجمون بالسيوف و السواطير الفوج 16 بمنطقة هرهورة غرب طنجة.

0
737

                                                                                                                 بعد تسجيــل موجة من الصدامات بين مهاجرين سريين أفارقة و المواطنين المغاربة في طنجة قبل أيام، وكذالك لين الأفارقة وعناصر من القوات العمومية ،أسفرت عن سقوط عدد من الجرحى في صفوق القوات المساعدة مع أخد البعض منهم كرهائن تم اطلاق سراحهم بعد مفاوضات بين السلطات وهؤلاء أفضت الى فتح الطريق لهم للهروب من الغابات القريبة من سبتة لتفادي الاعتقال، عادت هذه الهجمات لتتكرر اليوم الاثنين صباحـــا، وهذه المرة المُسْتَهدف كان عناصر من الفوج 16 التابع للقوات المسلحة الملكية غرب مدينة طنجة وبالتحديد في غابة هوارة.

مصادر الزميلة” 360″ أفادت أن مجموعة من المهاجرين السريين يبلغ عددهم حوالي 50 بينهم نساء و صغار هاجمو عناصر الجيش بالسواطير و السيوف،بعد محاولت منعهم  الدخول الى الشواطئ لركوب قوارب للعبور لضفة الأخرى.

ففي حدود الساعة الرابعة و النصف من صبيحة اليوم الاثنين تعرضت عناصر الجيش المغربي لهجوم مفاجئ من طرف مجموعة من المهاجرين السريين قدر عددهم ب50  مهاجر سري كانوا مدججين بالاسلحة البيضاء (شواقير وسيوف)، غير ان يقضة عناصر القوات المسلحة الملكية التابعة للفوج16 بمنطقة هوارة غرب مدينة طنجة،مكن من إفشال مخطط المهاجرين الافارقة في الابحار إلى الضفة الأخرى، وذلك بتعاون مع السلطة المحلية بمنطقة جزناية، يقول نفس الموقع الذي أود الخبر.

مصادر “360” أكدت ان عدد من عناصر السلطة  وعنصرين من القوات المسلحة الملكية اصيبو بجروح طفيفة، في محاولة ايقاف بعض المهاجرين بينهم أربعة مهاجرات افريقية وطفل صغير، وخلال العملية تم حجز العديد من المعدات من بينها قارب مطاطي طوله 9 أمتار ومحرك من نوع “ياماها” قوته 25 خيل، الى جانب ستة مجاديف.

وأكد مصدر مطلع أن السلطة المحلية استشعرت حركة غير عادية بالطريق الساحلي منذ الساعة العاشرة من مساء امس الاحد، وعلى اثرها قامت باشعار عناصر القوات المسلحة الملكية،ليتضح  فيما بعد أن الأمر يتعلق بعملية للهجرة السرية يتم التخطيط لها بغابة هوارة التي تعرف منذ اشهر نشاطا مكثفا للمهاجرين الافارقة، وقد شنت على اثرها السلطات المحلية عمليات تمشيط واسعة اسفرت عن اعتقال ما يفوق 320 مهاجر افريقي.

في السياق ذاته وبالقرب من مغارة هرقل بمنطقة اشقار غرب طنجة، وحوالي الساعة الثالثة من صبيحة اليوم الاثنين ، تمكنت عناصر تابعة للجيش المغربي من ضبط اربعة أفارقة  من دول جنوب الصحراء جنسيتهم غينية، بعد غرق قاربهم المطاطي، وقد تم تسليمهم  لعناصر الشرطة  التي حلت بالمكان.

وحوالي الساعة السابعة صبيحة اليوم ، جنح قارب مطاطي مزود بمحرك،بشاطئ الجبيلة قبالة شركة “ميتراكاز” وعلى متنه 16  مهاجرا افريقيا، جرى ضبطهم من طرف عناصر القوات المسلحة الملكية، والتي قامت بربط الاتصال بالسلطات المحلية، حيث جرى ايقافهم بعد مجهودات كبيرة للقوات المساعدة واعوان السلطة، قبل ان يتم تسليمهم للمصالح الامنية بولاية امن طنجة ، ويرجح حسب مصادرنا ان  المهاجرين السريين انطلقوا ليلا من احدى الشواطئ القريبة من مدينة اصيلة.

الفيديو أدناة يوثق لجزء من المواجهات التي عرفتهــا بعض أحيـــاء طنجة قبل أيام بين مغاربة وأفارقة يقطنون بنفس الحي و التي امتدت لساعات دون أي تدخل من الأجهزة الأمنية، وأسفرت المواجهات بالحجارة والعصي عن اصابة عدد من المواطنين المارين بجوار الأزقة من بينهم نســاء و أطفال.

اترك رداََ