ساوند انيرجي البريطانية تَحفر ثلاثة آبار جديدة نواحي فكيك والتَوقُعات بوجود أزيد من تْرِيلْيُون قَدَم مكعب من الغاز.

0
152

                                                                                                           أعْلَنت شركة « ساوند انيرجي » البريطانية المتخصصة في التنقيب عن الغاز، أمس  الأربعاء، عن برنامج جديد لحفر ثلاث آبار في شرق المغرب في إطار الترخيص الخاص بمنطقة « تندرارا »، ضواحي فكيك.

وتوقعت الشركة البريطانية أزيد من تريليون قدم مكعب من موارد الغاز في تندرارا، مقدرة إجمالي المساحة في شرق المغرب بحوالي 17 تريليون قدم مكعب من الغاز. وهذا ما جعلها تبرمج برنامج لحفر آبار أخري.

وأكد جيمس بارسونز، المدير الاداري للشركة البريطانية أن « برنامج استغلال الآبار الثلاثة ينطوي كما تم الاعلان على ذلك اليوم على إمكانية زيادة تقدير المنطقة بشكل كبير و جعل شرق المغرب كمنطقة منتجة للغاز المنخفض التكلفة ».

وسيبدأ هذا البرنامج بحفر بئر جديد على بعد 25 كيلومترا شمال غرب تيندرارا في  » TE-5″، حيث تتراوح تقديرات الشركة من 0.4 إلى 1.2 تريليون قدم مكعب من الغاز، كما يقع البئر الثاني على بعد 20 كيلومترا شمال شرق تي -5 TE-5، في مكان يسمى لكبير، و يتراوح بين 1.2 و 5 تريليون قدم مكعب من الغاز، وهو معدل متوسط يقدر ب 2.6 مليار قدم مكعب »، فيما لم تعطي الشركة البريطانية تقديرات بخصوص البئر الثالث.

هذا، وسيكلف كل بئر من الآبار الثلاثة « ساوند انيرجي » ما يقرب من 94.3 مليون درهم (10 مليون دولار).

اترك رداََ