جبهة البوليساريو تُدِين 19 مغربيا ب 287 سنة سجن نافذة بتهمة تَهْريب المخدرات.

0
634

                                                                                                              جبهة البوليساريو وبعد أشهر من اعلانها توقيف 19 مغربيـــا بِتُهَم قالت في وقتهــا أنهــا تتعلق بتهريب المخدرات والاتجار الدولي فيهــا وتكوين عصابة اجرامية.أعلنت المنابر الاعلامية المقربة منهــا أن قضــاء “تفاريتي” وزع 287 سنة سجن على الموقوفين 19 المغاربة.

صحيفة المســاء المغربية قالت أن الجبهة نصّبت 5 قضاة من أجــل محاكمة الموقوفين 19 و انتهت الى ادانة موقوفين بـ16 سنة سجنا نافذا، ووزعت على البقية 15 سجنا نافذا.

الشباب الموقوف ينتمي الى جهة كلميم واد نون وكانت عائلاتهم قد أصدرت بلاغا تشكك فيه في مصداقية رواية الجبهة، وتدعو الحكومة والمنظمات الحكومية إلى بذل كافة الجهود للضغط على الجزائر للإفراج عن أبنائهم، في الوقت الذي ذهب مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، إلى أن المغرب يحتاج إلى تأكيدات من جهات ذات مصداقية بخصوص الاعتقال وخلفياته.

وحسب اليومية، فقد سارعت البوليساريو إلى إصدار بيان مباشرة بعد اعتقالهم قبل أشهر، وأعلمت الأمم المتحدة بحيثيات الحادث، كما قامت باستدعاء ممثلين عن بعثة المينورسو لحضور ما قالت إنه استجواب للموقوفين.

وأضافت اليومية أن بعثة المينورسو أبلغت قيادة جبهة البوليساريو أنها غير معنية بقضية المهربين 19 لأنهم مدنيون، وليسوا عسكريين، بعدما اسدعيتها الجبهة لحضور استنطاق الموقوفين، وهو ما دفع الجبهة إلى مهاجمة الأمم المتحدة عبر منابرها متهمة المنظمة الدولية بأنها تتهرب من مسؤوليتها.

منظمة الأنتربول هي الأخرى رفضت التدخل في هذا الملف لكون الأمر لا يتعلق بأشخاص صادرة في حقهم مذكرات توقيف دولية، لذالك فالأمر لا يعنيهم وهو ما أخرج الجبهة عن طورهــا وجعلهــا تتعامل مع الحالة منفردة وهي مُدْرِكة أن لا شرعية ولا مشروعية لكل ادعاءاتهــا وبالتالي للأحكام الصادرة عن قضاءها.

اترك رداََ