وزير الداخلية:4739 مستشارا لم يلجوا أبدا المدارس و 8792 منهم لم يتجاوزا المرحلة الابتدائية.

0
1026

لماذا فشل النمودج التنموي في المغرب؟ سؤال طرحة الملك محمد السادس في خطابه قبل الأخير، و الذي شخّص فيه الواقع السياسي و الاقتصادي للمملكة، غير أن وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت و بالأرقــــام كشف عن أحد هذه الأسباب التي أدت الى هذا الفشل، دون أن أن يُقِر أن وزارته تقف وراء هذه النكسة وهذا الإخفاق عبر سنهــا قوانين فتحت بموجبهــا الأبواب للأميين و أصحاب الشكارة من أجــل تمثيل الشعب في سواء في المجالس المحلية أو مجلس النواب.

لفتيت كشف أن آلاف من الأميين يمثلوننـــا وينوبون عنا في المجالس المنتخبة، فبالرغم من أن الميثاق الجماعي الأخير قيّد وصول المنتخب لرئاسة الجماعة بحصوله على شهادة الدروس الابتدائية، فإن الأميين وأشباه الأميين مازالو متشبثين بالتواجد في المجالس المنتخبة.

وحسب تقرير أعدته وزارة الداخلية بعنوان “اللامركزية في الأرقام 2014-2015″، فإن نحو 4739 مستشارا لم يلجوا أبدا المدارس، كما أن 8792 منهم لم يتجاوزا المرحلة الابتدائية.

يشار الى أن عدد من الأحزاب ومنها  فِيدِرَالية اليسار ،أول مَن نَادَتْ بِسَن قوانين تُقَيد تَرشُح أي مُرشح لمَقْعد في مجلس النواب بنيله شهادة الإجازة و البكالوريا على أققل تقدير للمجالس المحلية .غير أن الداخلية لم ولَن يناسبهــا سن هذا النواع من التشريعات و القَوانين لعدد من الأسباب لا مجال للخوض فيهــا، غير أن اقرار الملك بفشل النمودج التنموي قد يدفع وزارة الداخلية الى اعادة النظر في القوانين المنظمة لتَرشح سواء للمجالس المحلية أو النيابية ومنها المستوى الدراسي.

اترك رداََ