فيديو..شَهَادة نَاجية من نَكْبة”الطحين” تُحَمّل المسؤولية “لبُولَحْية”ومن كان يوزع المساعدات.

0
193

                                                                                                                   بولحية ومن كان يوزع المساعدات يُدَانُون على ألسن بعض الناجيات من نكبة “الطحين” التي راح ضحيتهــا 15 سيدة خلفن وراءهن  العشرات من الأيتام لقساوة الأيام.

احدى هؤلاء الناجيات من الموت المحقق قالت أنهن كُنّ في مكان مغلق وعندما شَعُرن بقوة الإزدحام طالبن أحد مسؤولي الجمعية بإخراجهن لكن بدلا من الإستجابة لهن رأين دخانا اعتقدن أنه بخورا.

وأضافت نفس الضحية في شهادتها التي أورتدها صفحة “شيشاوة بريس” إنهن كن يصرخين ويتوسلن خروجهن حتى بدون الحصول على أية مساعدات، لكن نفس المسؤول كان يصرخ ويقول “سبّْقو الطلْبة.. سبّْقو الرجال”. 

وحسب نفس الشهادة فقد بدأ المكلفون بتوزيع المساعدات بدفع النساء وهن يصرخن حتى سقط عليهم الحاجز الحديدي. وأضافت نفس الضحية أنهن كن يصرخن ويستنجدن بينما كان المسؤول الذي وصفته بـ “بولحية” يصورهن وهو يضحك.

وتضيف نفس الضحية التي نجت من موت محقق إنه لما جاء عناصر من القوت العمومية وبعض الشباب لإنقاذهن اكتشفت نحو 15 جثة بجانبها لنساء فقدن الحياة بسبب التدافع والإختناق.

يشار الى وزارة الداخلية باشرت تحقيقاتهــا صباح اليوم الإثنين لتحديد ملابسات هذا الحادث المأساوي الذي تناقلت تفاصيله وسائل اعلام عالمية ،وتدخــل ملك البلاد من أجــل التكلف بمصاريف العزاء و دفن 15 ضحية،و وجه كذالك بفتح تحقيق سريع انطلق بالفعــل هذه الصباح.

اترك رداََ