نافورات الرباط بلون الدم و الولاية تصدر بلاغ تتهم في حركة “مالي”.

0
147

                                                                                                               بعد الصدمة الكبيرة التي لم يستوعبهــا ساكنة العاصمة السياسية الرباط حين تفاجؤا بمياه نافوراتهم تكتسي لون الدم. أصدرت ولاية الرباط أمس الأحد بلاغ تتهم فيه الحركة البديلة من أجل الحريات الفردية (مالي)،  بتعييب منشآت عمومية مخصصة للزينة.

وأوضح بلاغ ولاية جهة الرباط – سلا – القنيطرة أن هؤلاء الأشخاص قاموا بتلويث مياه أربع نافورات على مستوى شارع محمد الخامس وساحة باب الأحد ووضع ملونات وصباغات حمراء بها.

وأضاف البلاغ أن السلطات المحلية إذ تؤكد، من جهة، التزامها الثابت بالمقتضيات القانونية الضامنة لممارسة الحريات بما في ذلك حرية التعبير، فإنها تعرب من جهة أخرى، عن تنديدها بهذه التصرفات التي تتنافى والممارسات التعبيرية المتعارف عليها. وأشار المصدر ذاته إلى أن مصالح ولاية الجهة تدخلت بإصلاح وتنقية المنشآت التي تعرضت للتعييب، وإعادة الأمور إلى ما كانت عليه.

وتم أيضا فتح بحث في الموضوع من طرف السلطات المختصة، تحت إشراف النيابة العامة.

وكانت حركة “مالي” قد قررت صبغ نافورات مدينة الرباط باللون الأحمر، يومي 24 و25 من الشهر الحالي، تعبيرا منها عن رفضها للاضطهاد الممارس على النساء، بمناسبة اليوم العالمي للقضاء على العنف ضد النساء.

اترك رداََ