وزارة لتربية الوطنية تعلن بدأ التنسيق مع وزارة الصِحَة لمُعلاجة طَلَبَات الانْتِقَال المرتبطة بأسباب مَرَضِية.

0
90

رغم أن وِزَارَتي التربية والصحة يقودانهــا وزيرين بالوكالة بعد اقالة الملك لوزير التربية محمد حصاد و و زير الصحة الحسين الوردي بعد تورطهمــا في اختلالات ترتبط بمشروع الحسيمة منارة المتوسط وفي انتظــار ترقيع العثماني لحكومته بوزراء جدد. أعلنت وزارة التربية الوطنية و بالتنسيق مع الصحة عن الشروع في معالجة الطلبات التي تم التوصل بها من أجل الانتقال لأسباب مرضية، وذلك ابتداء من يوم الاثنين 4 دجنبر المقبل إلى غاية 13 من الشهر ذاته. 

وأوضحت الوزارة، في بلاغ أنها نشرت على موقعها الرسمي (مين.غوف.ما) اللوائح الإسمية الخاصة بالأطر الإدارية والتربوية التي سيتم عرض ملفاتها على أنظار اللجنة الطبية المركزية المكلفة بدراسة الملفات المرضية والبت فيها.

وأشار المصدر ذاته إلى أن البلاغ يعتبر بمثابة استدعاء لجميع المعنيات والمعنيين بالأمر الواردة أسماؤهم في هذه اللوائح، الذين يتعين عليهم الحضور، وفق الجدولة الزمنية المحددة في اللوائح المذكورة، ابتداء من الساعة التاسعة صباحا، إلى المقر المخصص لتنظيم هذه العملية بمركز التكوينات والملتقيات الوطنية بالرباط، مضيفا أنه يتعين على كل من رغب في استكمال ملفه الطبي تقديم مختلف الوثائق الضرورية قبل مثوله أمام أنظار اللجنة المذكورة.

اترك رداََ