اعتقال المرتضى أعمراشن بعد حُكْم صَادم أصدرته محكمة الإرهاب اليوم بسبب تَدوينة.

0
111

                                                                                                              الناشط المرتضى أعَمْراشن يعود الى واجهة الأحداث بعد اعلان اعتقاله اليوم من داخــل محكمة الإرهاب بسلا، بُعيد الحكم عليه ب5 سنوات سجن نافذة بسبب تدوينتين على صفحته الفيسبوكية تشيد بمقتل السفير الروسي في أنقرة.

وأصدرت محكمة سلا اليوم الخميس، حكمها على اعمراشن، بعدما وجهت له تهم تحريض الغير وإقناعه بارتكاب أفعال إرهابية، والإشادة بأفعال تكون جرائم إرهابية، والإشادة بتنظيم إرهابي طبقا للمادتين 5-218، و 2-218 من القانون 03/03 المتعلق بمكافحة الارهاب والمؤرخ في 2003/05/28، كما تم تغييره وتتميمه بمقتضى القانون 86-14المؤرخ في 2015/05/20، وذلك باستناد المحكمة لتدوينتين، قالت أن المرتضى نشرهما على حسابه بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، يشيد من خلالهما بالعملية الإرهابية التي راح ضحيتها السفير الروسي في تركيا.

الحكم بخمسة سنوات سجن نافذة بسبب تدوينة ،لشخص معروف بفكره الوسطي مثل “أعمراشن”،وفاز بجائزة السلام الدولية من المنظمة الدولية للبحث عن أرضية مشتركة سنة 2015، يطرع علامات استفهام كبيرة ،و يعطي رسالة قوية وغير مطمئنة لباقي نشطاء الحراك الذين يحاكمون في استئنافية عكاشة بمواضيع جنائية .

اترك رداََ