فيديو…تفاصيل جديدة حول قِصة بِيدُوفيل فاس الفرنسي ذو 58 سنة.

0
569

                                                                                                               من المتوقع أن يُعْرَض اليوم الجمعة البيدوفيل الفرنسي الذي ينحذر من مدينة ليونيون على أنظـــار الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بفاس ،بعد انصرام الحراسة النظرية امتدت التي امتدت ل 72 ساعة. واعترف المشتبه فيه أثنــاء التحقيق معه أن كان يمارس الجنس السطحي على احدى الطفلات فيما كان يعطي لطفلة أخرى قضيب بلاستيكي لتمرره على أعضاءهــا التناسية في ذات الوقت،كمــا أن عدد الضحايــا و وفق مصادر اعلامية ارتفع من طفلتين الى أربعة بعد توسيع وتعميق البحث.

الفتيات الأربعة تم عرضهم على مستشفى الغساني بفاس ليُصار الى اعداد تقرير طبي مفصل حول وضعيتهن وإن كانو قد تعرضو الى افتضاض البكارة أو أثــار ممارسة جنسية من الدبر، لكي يتم تكييف حالة الطفلات على الجناية التي قد تواجهه بهــا النيابة العامة في المحكمة.

يومية الأخبــار ونقلا عن مصادرهــا،أكدت أن البيدوفيل “اعترف بممارسته الجنس على الطفلات منذ سنتين “،و الأغرب من ذالك أنه يقيم في بيت أحد الضحايا بالعاصمة العلمية قبل أن يحاصره الأهالي داخل محــل للخياطة حيت كان يستعمله لقضــاء مآربه باتفاق مع صاحب المحل الذي تم توقيفه هو الآخر ليلة القبض على البيدوفيل متلبسا.

اترك رداََ