العثماني يعلن عن استثمارات ب 32 مليار درهم نصفها مخصص لصحراء والعلمي يرفض الكشف عن طَبِيعتها لهذا السبب.

0
212

                                                                                                                 ترأس رئيس الحكومة سعد الدين العثماني اليوم الأربعاء 10 يناير الجاري، بمقر رئاسة الحكومة، اجتماعا للجنة الوطنية للاستثمارات تم خلاله المصادقة على 48 مشروع اتفاقية وملاحق اتفاقيات استثمار، يبلغ حجم استثماراتها 32.32 مليار درهم من شأنها توفير 190 6 منصب شغل مباشر و 952 13 منصب شغل غير مباشر.

ويحتل قطاع الصناعة المرتبة الأولى باستثمارات يبلغ حجمها 18.97 مليار درهم، أي ما نسبته  59 % من مجموع الاستثمارات المزمع إنجازها، يليه قطاع تحلية مياه البحر بما مجموعه 3.46 مليار درهم، أي ما نسبته  11 % من مجموع الاستثمارات المزمع إنجازها، ثم قطاع النقل و البنيات الأساسية بنسبة 10 % .

كما تشكل الاستثمارات الوطنية غالبية الاستثمارات المعروضة على لجنة الاستثمارات، حيث يصل حجمها إلى 27.83 مليار درهم بنسبة تبلغ 85 %.  ويعود ذلك إلى المشاريع الكبرى المزمع إنجازها في قطاعات الصناعة والتجارة والنقل والبنيات الأساسية.

ومن حيث التوزيع حسب جهة الاستقرار، تستقطب جهة العيون الساقية –  الحمراء أكثر من نصف قيمة هذه الاستثمارات بما يعادل 17.18 مليار درهم، تليها جهة الدار البيضاء – سطات بما مجموعه 5.14 مليار درهم، أي بنسبة 16%، ثم جهة الرباط – سلا – القنيطرة باستثمارات تبلغ قيمتها 4.69 مليار درهم.

وزير الصناعة والتجارة والاستثمار مولاي حفيظ العلمي وخلال ندوة صحفية رفض الكشف عن طبيعة هذه الاستثمارات المزمع تنفيذهــا في الصحراء، و أرجع الأمر الى رغبة المستثمرين المغاربة والأجانب واكتفى بالقول إن “التوجه الجديد يعتمد على تكثيف الاستثمارات بالأقاليم الجنوبية”.

اترك رداََ