رواد الفضاء الأزرق يطالبون رئيسة جماعة الطوالع اكرام بوعبيد بالتنحي بعد اعتقالهــا بالخيانة الزوجية.

0
1110

                                                                                                                      الصدمة لا زالت تخيم على ساكنة جماعة الطوالع و الفضالات بعد ضبط رئيسي جماعتهما مصطفى الملوكي عن حزب التجمع الوطني للأحرار و اكرام بوعبيد عن حزب جبهة القوى الديمقراطية،وهمــا يمارسان الفساد في احدى الشقق المكتراة على مستوى شارع الوفــاء بالمحمدية ليل الثلاثــاء الأربعـــاء.

تفاصيل القصة أصبحت معروفة وفق ما روته زوجة الملوكي لوسائل اعلام وطنية، حيث أكدت أنهــا كانت على علم بوجود علاقة بين زوجهــا و أصغر رئيسة جماعة في المغرب اكرام بوعبيد وطالبت زوجهــا مرارا بالابتعـــاد عنهـــا لدَرْء شر أكبر، غير أن الرجـــل مضى في غيه وضلاله الى أن قررت التخلص منهــا عن طريق اخبــــار الأمن بالوكر الذي يكتريه زوجهــا لعشيقته رئيسة جماعة الطوالع و الذي يبلغ 7000 درهم في الشهر بحب تصريحات صاحبة البيت التي تمثل في هذه الأثنـــاء أمام وكيل الملك رفقة الضنينين رئيسي الجماعة الطوالع و الفضالات.

زوجة الملوكي ورطت نفسهــا بتصريحات قد تكون محــل مساءلة وهي تصرح بحماس للصحافة بأنها هي من مولت زوجها بالمال للوصول إلى منصب رئيس الجماعة، متناسية أن تصريحها هذا قد يجرها بدورها للتحقيق خصوصا وأن المبلغ الذي تحدثت عنه يجب تبرير صرفه انتخابيا.

ففي تصريح لـ”شوف تيفي”، قالت الزوجة سناء متحدثة عن الطريقة التي وصل بها زوجها لمنصب رئيس الجماعة: “عائلتي هما اللي دخلوه للسياسة.. وأنا عطيتو فلوس صحيحة باش يوقف على راسو فالجماعة ديال الفضالات واصلة لـ22 مليون”.

مضيفة بأنها كانت على علم بوجود علاقة بين زوجها وعشيقته تمتد لأزيد من 3 سنوات وأن هذه ليست المرة الأولى التي ضبطتهما معا، مؤكدة بأنه توسلت مرارا لرئيسة الجماعة بالابتعاد عن زوجها لكن الأخيرة لم تعر توسلها أي اهتمام.

يشار الى أن القانون الجنائي المغربي يعطي الحق لزوج أو الزوجة بالتنازل عن شكوى الخيانة الزوجية وهو  ما قد يجعــل الضنينين خارج قضبان السجن في أي لحظة وفي حال اصرار زوجة الملوكي و زوج بوعبيد على متابعة بَعْلَيهمــا فالعقوبة السجنية قد تصل الى ثلاثة سنوات.

اترك رداََ