طرد شرطية من وظيفتهــا بسبب فيديوهات اباحية.

0
639

                                                                                                                                                                                                                               تسببت مشاركة شرطية أمريكية في أفلام إباحية، بولاية نيوجيرسي، في إقالتها عن العمل بصفة نهائية، وذلك بالرغم من أن فيديوهاتها الجنسية جرى تصويرها قبل التحاقها بقسم الشرطة.

وحسب ما كشفت عنه صحيفة “ديلي ميل البريطانية”، فإن الشرطية، كريسيان هيمن، أخفت “ماضيها الأسود” عن رؤسائها بالعمل حين انضمامها لأحد أقسام الشرطة، وهو ما دفعهم إلى إقالتها فوز اكتشاف الأمر.

ووفقا لذات المصدر، فإن الشرطة البالغة من العمر 31 حاولت الدفاع عن نفسها بحجة أنها لم تشارك كممثلة إباحية، بل ظهرت فقط في بعض المشاهد وهي عارية، إلا أن ضباط الشرطة لم يقتنعوا بكلامها، مقررين إقالتها رسميا

وتظهر الشرطية السابقة في أحد المقاطع، وهي تركل الرجال العراة في مناطق حساسة من أجسامهم.وفي مقطع آخر، ظهرت وهي تخنق رجلًا في حمام سباحة، بينما تذل آخر بوضع كعبها في وجهه وهو يرتدي قناعًا من الجلد. وعلقت الشرطية على المقاطع أنهــا مجرد تمثيـــل وليس لهــا أي توجه نفسي يحاكي ما  قامت بتمثيله كمــا أنهــا كانت صغيرة في السن وطائشة.غير أن كل ذالك لم يشفع لهـــا و استوجب طردهـــا من سلك الشرطة ليتلقفهـــا ربمـــا صناع الأفلام الإباحية.

2018_2_9_1_18_14_235

 

اترك رداََ