السيارة التي تعرض على مثنها العنصر لإعتداء في ملكية وزارة الشباب والرياضة ولم يرجعها رغم تركه للمنصب.

0
2403

                                                                                                           أفادت مصدر اعلامية متطابقة أن السيارة التي تعرض على مثنهــا أمين عام حزب الحركة الشعبية امحند العنصر ورئيس جهة فاس مكنــاس لاعتداء قبل يومين وهو في الطريق السيار بين طنجة والرباط، تعود ملكيتهــا لوزارة الشباب و الرياضة واحتفظ بهــا العنصر لنفسه حينما كان وزيرا لشباب و الرياضة خلفــا لمحمد أوزين صاحب فضيحة ملاعب الموندياليتو  سنة 2015 ،ولم يرجعهــا العنصر رغم مغادرته للمنصبز ورغم تعاقب عدد من الوزراء على وزارة الشباب والرياضة أفادت المصادر أن أحد من الوزراء لم يجْرُىء أن يطلب من العنصر ارجاع السيارة الى حضيرة الوزارة.

يشار الى أن العنصر تعرض لهجوم بالحجارة من طرف مجهولين في الطريق السريع بين طنجة والرباط بعد أن كان قد أنهى مشاركته في برنامج 90 دقيقة للإقناع على قناة ميدي1 تيفي في طنجة.

اترك رداََ