وزارة الصحة تُصْدِر قرارهــا بشأن الطبيب مُصَور فيديو “الكانيط”.

0
258

                                                                                                           أوقفت اللجنة التأديبية لوزارة الصحة، أمس  الجمعة، الطبيب مصور شريط الفيديو المثير للجدل، الذي أظهر عملية لاستخراج قنينة مشروب غازي “كانيط” من دُبر شاب يُعتقد أنه مثلي الجنس في مستشفى بمدينة القنيطرة.

وحسب ما كشفه موقع “تيل كيل عربي”، نقلا عن مصدر موثوق من وزارة الصحة، فإن “الطيب تم توقيفه احترازياً، إلى حين بث القضاء في الملف، بعدها سوف يتم اتخاذ الإجرءات الإدراية والتأديبة في حقه من طرف الوزارة” وفق ما يقتضيه قتنون الوظيفة العمومية في المملكة.

وأضاف ذات المصدر أن الطبيب أكد أنه “لم يكن يرغب في نشر الفيديو، بل صوره في سياق توثيق حالة نادرة لتقاسمها وعرضها مع زملائه في المهنة، وقام بعد ذلك بإرسالها إلى طبيب ثانيفي سلا، ليفاجأ بتسريبها ونشرها”.

يذكر أن قضية “فيديو الكانيط” كانت قد أثارت جدلا واسعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، حيث خرج عدد كبير من الفايسبوكيون المغاربة للتعبير عن غضبهم واستيائهم من الفعل، معتبرين إياه بمثابة “جريمة”و انتهاك لخصوصية المريض و ضرب لقسم أبي قراط الذي يؤديه الأطبـــاء حين التخرج.

اترك رداََ