صاحب أسلحة شقة الرباط أجنبي من أصل لبناني غادر المغرب منذ 2010.

0
235

                                                                                                              كشفت مصالح الأمن أن الشُّقَّة التي عثر بسقفها الجبصي على عدد من الأسلحة الرشاشة والمتواجدة بحي أكدال بالرباط، كانت مستغلة من قبل رجل أعمال أسترالي من أصل لبناني يدعى “ستيفان سيمون ميشيل”، مُنذ أول يونيو 1996 إلى حدود 2010.

وأضافت “الأحداث المغربية” في عددها اليوم الاثنين المُواطن اللبناني دخل المغرب في 5 يوليوز 1984، بعدما حصل على بطاقة إقامة في المغرب تحت رقم T A.4791، قبل أن تنتهي صلاحيتها في 27 ماي 2010، حَيْث غادر المغرب نهائياً في 15 نونبر 2010 عبر رحلة جوّية من مطار محمد الخامس الدولي بالدار البيضاء.

يذكر أن المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة الرباط فتحت الخميس الماضي بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن ظروف وملابسات إخفاء مجموعة من الأسلحة النارية في سقف إحدى الشقق المخصصة لنشاط مهني، فضلا عن تحديد الشخص أو الأشخاص المشتبه تورطهم في حيازتها وإخفائها.

وأفاد بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن ولاية أمن الرباط كانت قد توصلت ببلاغ من شخص يجري بعض الإصلاحات على الشقة المذكورة، مفاده العثور على كيس بلاستيكي مشكوك في محتوياته ضمن السقف الجبصي، حيث تم العثور بداخله على أربعة أسلحة نارية، وسلاح رشاش يعلوه الصدأ، وبندقية صيد، وكاتمين للصوت، علاوة على ذخيرة تتكون من 301 خرطوشة من مختلف الأعيرة.

اترك رداََ