أمل الهواري تصدم النيابة العامة:من أراد صناعة ملف لبوعشرين فليبحث عن غيري ..”

0
257

                                                                                                                 ” من أراد أن يصنع ملفا لبوعشرين، فعليه أن يبحث عن شخص غيري”بهذه الجملة أبلغت الصحفية أمل الهواري محاميهــا محمد زيان و كل من يهمه الأمر،أنهــا لن تشارك في صناعة ملف لبوعشرين ،وانتقلت من وضعية ضحية مفترضة الى مُقَاضِيَة لكل من يحاول أن يَزُج باسمهــا في هذا الملف وهذه رسالة واضحة لنيابة العامة وفق عدد من المتابعين لهذه القضية المثيرة للجدل.

النقيب محمد زيان قال في تصريح لجريدة “أخبــار اليوم” أن ثلاث من النساء اللواتي “تم إقحامهن في الملف” لا علاقة لهن به، معتبر أنهن “ضحايا للنيابة العامة” وليس لبوعشرين ويتعلق الأمر بعفاف برناني، ووصال الطالع وأمل الهواري.

موقع الكتروني تابع لجهات معلومة شن هجوم لاذع على الصحفية أمل الهواري وهدد بنشر فيديوهات جنسية لهــا لفضح ممارساتهــا أمام الرأي العام مع العلم أن هذه الفيديوات إن وجدت فهي في حوزة المحكمة فقط  و الفرقة الوطنية التي نظمت المحاضر،غير أن هذا الموقع عُرِفَ بتسريبه لفيديو الزفزافي وهو عاري في أحد أماكن الاحتجـــاز التي مر منهـــا لذالك لا غرابة أن ينشر مجددا (الموقع)مثل هذه الفديوهات  سواء كانت صحيحة أو مفبركة، لبدأ صفحة جديدة من صفحات الحرب المعلنة على بوعشرين بعد أن ظهر جليـــا أن الضحايــا المفترضات لن تصمد روايتهن طويلا أمام القضـــاء الجالس.

اترك رداََ