بعد الوقاية المدنية مجلس النواب يعطي الصبغة العسكرية للقوات المساعدة.

0
477

                                                                                                                                     بعد إخضاع الموظفين العاملين بالمديرية العامة للوقاية المدنية قبا أشهر  لقواعد الانضباط العسكري، والذي أقر نظاما للمماثلة بين جميع أصناف هؤلاء الموظفين وبين مختلف الرتب العسكرية المنصوص عليها في النظام الأساسي الخاص بضباط القوات المسلحة الملكية. وعقد مجلس النواب جلسة عمومية يوم الجمعة 13 أبريل 2018 برئاسة الحبيب المالكي رئيس المجلس، صادق خلالها بالإجماع على مشروع قانون بنسخ أحكام الظهيرين الشريفين بمثابة قانون متعلقين بالتنظيم العام للقوات المساعدة والنظام الأساسي الخاص برجال القوات المساعدة.
وتأتي المصادقة على مشروع قانون رقم 67.17 بنسخ أحكام الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1.75.73 الصادر في 12 من ربيع الآخر 1396 (12 أبريل 1976) المتعلق بالتنظيم العام للقوات المساعدة والظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1.72.533 الصادر في 29 من صفر 1393 (4 أبريل 1973) المتعلق بالنظام الأساسي الخاص برجال القوات المساعدة، طبقا لمقتضيات المادة 83 من الظهير الشريف 1.17.71 المصادق عليه وعلى نصوصه التطبيقية بالمجلس الوزاري المنعقد بتاريخ 22 يناير 2018. ويعتبر هذا الظهير إطارا تشريعيا جديدا يتم بمقتضاه إعادة تنظيم القوات المساعدة وتكريس صبغتها العسكرية، ومراجعة النظام الأساسي لأفرادها، وتحديث إطار عملهم والرفع من قدراتهم المهنية، وتمكينهم من أداء المهام الموكلة إليهم.

اترك رداََ