الجنرال الوراق يحل بالبانتاغون لإبرام صفقات لسلاح الجو المغربي بعد توصية “تينا كايدانو”.

0
590

                                                                                                                                  حل الجنرال دوكور دارمي عبد الفتاح الوراق، أول امس الاثنين بالولايات المتحدة الأمريكية، رفقة مجموعة من المسؤولين البارزين، في القوات المسلحة الملكية، حيث تجري مفاوضات سرية مع كبار مسؤولي وزارة الدفاع الأمريكية.

واضافت “المساء” في عدد اليوم الأربعاء، أن زيارة الوراق للبانتغون وراء صفقات عسكرية مهمة سيحصل عليها المغرب، إضافة إلى انه سيحتضن مناورات عسكرية سيشارك فيها الجيش الأمريكي والقوات المسلحة الملكية، بالإضافة إلى عدد من الدول الإفريقية.

  يشار الى أن مصادر دبلوماسية غربية أفادت قبل أيام لجريدة “اأسبوع الصحفي”أن مساعدة وزيرالخارجية المكلفة بالشؤون السياسية والعسكرية ،أوصت في مراسلة  موجهة الى مستشــار الأمن القومي الأمريكي، بضرورة السمــاح للمغرب باقتنــاء أي سلاح أمريكي متقدم يراه ضروريــا لدفاعاته دون شروط، لمنعه من اقتنــاء منظومات مشابهة من روسيـــا.

وحسب وجهة نظرهــا تضيف مصادر الصحيفة فإن عملية بيع السلاح في عهد ترامب للحلفــاء لاقيود لهـــا،ولا يمكن السماح بأي حال من الأحوال بتنافس جزائري مغربي على السلاح الروسي لكونه”مدعاة لتفجير حرب”.

اترك رداََ