تحدي”كيلوطي فوق راسي” يثير الجدل على موقع الفيسبوك.

0
566

                                                                                                                                                                                                                                                                          لفهم الحالة وتفكيك أركانهــا و أبعادهــا على خبراء علم النفس و الاجتماع الانكباب على بعض الظواهر التي أصبحت مواقع التواصل الاجتماعي تزدحم بهـــا.فبعد تحدي “فيديو من الحمام”والذي عملت بعض المهوسات على التقاط فيديوهات لنســاء عاريات داخل أحد الحمامات الشعبية  وما خلفه  الحادث من هلع وسخط وتوجس.ظهر مؤخرا تحدي جديد سمي ب “كيلوطي على راسي”حيث تَعْمد بعض الفتيات ضمن المجموعة إلى تصوير أنفسهن وهن يضعن  ملابسهن الداخلية على وجوههن، ويتشاركن الصورة مع باقي أعضاء المجموعة.

التعليقات داخل المجموعات في الأغلب كانت مُرَحِبة ومباركة لهذا السلوك الشاذ والذي لا يدرك مرتكبوه أبعاده.بينمــا علق الآخرون أن هذه التصرفات اشارة الى كبت جنسي و شبق قد يختلف من فئة عمرية الى أخرى داخل مجتمع مغربي أثبتث الدراسات و الاحصائيات أنه الأكثر مشاهدة للأفلام الاباحية حتى في شهر رمضان مناصفة بين الشباب و الشابات.

اترك رداََ