إدانة دركي بالسجن النافذ بتهمة الإرتشاء و افشاء السر المهني.

0
126

                                                                                                                                  أدانت المحكمة الإبتدائية بإمنتانوت، مساء أمس الإثنين 23 أبريل، دركيا بسنة حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 5 آلاف درهم، من أجل الإرتشاء وإفشاء السر المهني، في حين برأت دركيين آخرين من نفس التهمة أحدهما كان متابعا في حالة اعتقال.

تفاصيل الملف يعود الى شهر يناير المنصرم حيث أمر قاضي التحقيق باستئنافية مراكش  بإيداع دركيين السجن  ومتابعة ثالث في حالة سراح بعد أن صرح  تاجر مخدرات يلقب “بمولاي رشيد”والذي يقضي هو الآخر عقوبة سجنية بسجن الأوداية _صرح_ أن الدركيين الثلاثة تربطهم به علاقة تستر على نشاطه الاجرامي بالارتشـــاء منه بشكل منظم، وزَود المحكمة بتسجيلات صوتية ومكالمات هاتفية بينه وبين واحد من الدركيين الثلاثة ،وهو ما جعــل قاضي التحقيق يتابع الدركيين الثلاثة ،غير أن هيئة المحكمة اقتنعت ببراءة اثنين من الدركيين، ومعاقبة المتهم الثالث “خ.ع” الذي مثل أمام هيئة الحكم على كرسي متحرك بسبب اصابته “بسياتيك” في الضَهْر.

اترك رداََ