تدهور في أسهم “والماس” و هذه استراتيجية بنشقرون لتَحَايُل على المقاطعة.

0
819

                                                                                                                            مجموعة «هولماركوم» المملوكة لمريم صالح بنشقرون رئيس البطرونة تلجأ الى تكتيك جديد من أجل كسر تداعيات مقاطعة واحدة من العلامات التجارية التي تسوقهــا، ونعني هنـــا “ماء سيدي علي”،بعد أن نالت المقاطعة من أسهم الشركة و تداولاتهــا حيت الخسائر كبيرة جداً وفق معطيات من داخل الشركة.

موقع الزميلة “اليوم24′” أكد وفق مصادره الخاصة أن الشركة قررت التركيز على توزيع قنينات مياه علامتي «عين أطلس» و«باهية» اللتين تنتجهما، مع تقليص توزيع كميات قوارير «سيدي علي» المعنية بالدرجة الأولى بالمقاطعة. وتُعَول في ذلك على جهل الكثير من المقاطعين أن مصنع علامتي «عين أطلس» و«باهية» هو نفسه مصنع علامة «سيدي علي».

وأضافت المصادر أن الشركة تحاول أيضا التخفيف من تأثير المقاطعة على رقم معاملاتها، بالتنسيق مع الأسواق الممتازة لتخفيض الثمن، وتسويقه كأنه تخفيض في الثمن الأصلي.

أما ماء والماس المنتج أيضــا من طرف شركة “هولماركوم”لمريم صالح بنشقرون ،فقد سجلت انخفاضات حادة في البورصة في تداولات أمس الإتنين كما هو مبين الجدول أدناه حيث أغلق سهم  أولماس (CS:OULM) على هبوط عند 2.78% أو 50 نقطة بسعر 1750.

31357660_1647764908626442_4948512106992369664_n 32185487_1647764801959786_7512496665173950464_n

اترك رداََ