وكيل عام البيضاء يدافع عن صحة الفيديوهات الجنسية لبوعشرين بعد التشكيك فيها من قبل الدفاع…”مستعدون للخبرة”

0
184

                                                                                                                                                                                                                                                                              بعد أيام من تنصيبه رسميــا وكيلا عام لاستئنافية البيضـــاء،وبعد تنامي موجة التشكيك في صحة الفيديوهات الجنسية التي تتخدهــا النيابة العامة دليلا لمتابعة مالك يومية “أخبار اليوم و “اليوم 24” الصحفي توفيق بوعشرين،خرج الوكيل العام نجيم بنسامي عبر تصريح لوكالة “فرانس بريس” ليؤكد أن من يظهر في الفيديوهات هو توفيق بوعشرين و مشدداً أن النيابة العامة “مستعدة لإجراء أي خبرة تقنية لإثبات صحة ذلك”.

وجاء هذا التصريح الذي نشرته وكالة “فرانس بريس”، عقب اعتبار دفاع توفيق بوعشرين الفيديوهات المعروضة، “مفبركة” كما أنكرها بوعشرين، في حين اعتبر الوكيل العام أن “شكاوى الطعن بالزور التي تقدم بها دفاع بوعشرين رفضت لأنها غير مؤسسة قانونا”، مضيفا أن “بوعشرين ملاحق لأنه يظهر في هذه الفيديوهات، ونحن نؤكد أنه هو الذي يظهر فيها ومستعدون لإجراء أية خبرة تقنية لإثبات ذلك“.
دفاع بوعشرين أكد في أكثر من تصريح أن الفيديوهات صورت في مكان مظلم يستحيل معه تحديد شخصية من يمارس الجنس على المشتكيات ،بالرغم أن الممارسة  البورنوغرافية ،تبدو رضائية و قامت بهــا المشتكيات وهن في ذروة متعتهن الجنسية ،ولاشيء يوحي أنهن أُجْبِرن على ذالك.كمــا أن بوعشرين لماذا يحتفظ بهذه التجسيلات كلهــا دفعة واحدة في مكتبه بالرغم أن تحذيرات قد وصلته من برلمانيين تؤكد له، أن أمْر ما يحاك ضده وفق تصريحات بوعشرين للقضاء الجالس، وهنـــا تصبح فرضية زرع هذه الأجهزة في المكتب واردة من قبل الجهات المستفيذة من هذه القضية وقد لا  يكون للأجهزة الأمنية أي  علاقة بالموضوع وفرض عليها التدخل و التحقيق من النيابة العامة بعد ورود شكاوى بشكل متزامن من الضحايـــا المفترضات…غموض ولُبْس كبير في هذا الملف وقد يُفسر قانونـــا لصالح المتهم ما دام القضــــاء ملتزم بحايده ونزاهته كسلطة فصل بين النيابة العامة والمشتكيات من جهة وبين المتهم وفريق دفاعه من جهة أخرى.

اترك رداََ