بعد أن اعتبرها وَزِيرنا أخباراً “مُغشوشة”” و “مُشَوشة” ..اسبانيا توقف أحد المشتبه فيهم في قضية ابتزاز جنسي لعاملات الفريز.

0
162

                                                                                                                                        بعد الضغط الاعلامي الكبير من الصحافة المغربية و الاسبانية وحتى الأوروبية،تحركت السلطات الاسبانية، لتعاطي جديــا مع مزاعم تعرض العاملات المغربيات في حقول الفرولة الاسبانية للابتزاز الجنسي، حيت تم توقيف شخصا بتهمة الاعتداء الجنسي والإكراه ضد العاملات الموسميات في ضيعات الفراولة بمدينة هويلفا جنوب البلاد.

وحسب وكالة “إيفي” الإسبانية، فان الشخص المعتقل البالغ من العمر 47 سنة ، يعمل في ضيعة ببلدة موغير (هويفا) ، كمشرف على تنظيم طواقم العمال ، وفقا لما أكدته مصادر الشرطة، وبعد إلقاء القبض عليه ، نُقل إلى مركز الشرطة قصد الاستماع الى أقواله قبل منحه السراح المؤقت على ذمة القضية .

و شرع مكتب المدعي العام بهويلفا في إجراء تحقيقات بخصوص حالات الاعتداء الجنسي في ضيعات الفراولة جنوب اسبانيا بعد شكاوى عاملات مغربيات خرجت الى العلن عبر وسائل اعلام مختلفة و كذا النقابة الأندلسية للعمال.
ونقلت عدد من الصحف والمواقع الأوروبية والمغربية والإسبانية، تصريحات لعدد كبير من العاملات اللواتي يتعرضن لاستغلال جنسي وللتعنيف بسبب حاجتهن للشغل.

وزير الشتغيل المغربي محمد يتيم سبق له و أن شكك في الأخبــار و وصفهــا “بالمشوشة” و “المغشوشة”،بالرغم من خروج العاملات المغربيات بالصوت و الصورة في فيديوهات مسجلة ليأكدن تعرضهم لضروب من المعاملة القاسية ،بمــا فيهــا اللابتزاز الجنسي مقابل الاستمرار في العمل،غير أن الوزير أنكر و استنكر ،وجَرْيـــاً على عادة من سَبَقُوه يبقى النفي سيد الموقف من قبل وزيرنـــا، في الوقت الذي أكدت السلطات الاسبانية ذالك.

اترك رداََ