وزارة الصحة توضح حقيقة اقفال مستشفى بسلا أسبوع بعد تدشينه من الملك.

0
149

                                                                                                                                   بعد الزوبعة الاعلامية التي فجرهــا،نائب عمدة سلا عبد اللطيف سودو،حين عمد الى تصوير أبواب المستشفى الجديد مولاي عبد الله وهو مغلق في وجه المرتفقين أسبوع واحد فقط من تدشين الملك له،خرجت وزارة الصحة عن صمتهــا و أكدت مصادر من داخل وزارة أنس الدكالي أن خبر اقفاال المستشفى في وجه العموم عاري من الصحة،موضحة أن المستشفى الذي دشنه الملك محمد السادس بدأ تقديم الخدمات الصحية في المستشفى بصفة تدريجية ابتداء من يوم الاثنين 21 مايو 2018، حيت فتحت مصالح الفحوصات والكشوفات الوظيفية في وجه المواطنين، نافية بشكل قاطع خبر إقفاله بعد التدشين.

ورغم ذلك، أقرت الوزارة بأن المستشفى ليس مستعدا لتقديم كافة خدماته للمرضى بالمدينة المليونية، حيث تم الاتفاق على أن يتم تدشينه ليبدأ بشكل تدريجي فقط عمله، على أساس ان يتمكن بعد ثلاثة أشهر من تدشينه من افتتاح كافة أجنحته، وتقديم كل خدماته.

وتأمل وزارة الصحة أن تحول المستشفى الجديد لمستشفى جامعي، عبر رصد الموارد البشرية اللازمة، وإبرام شراكة مع كليات الطب ليستقبل المستشفى الأطباء المقيمين تضيف المصادر.

اترك رداََ