الدعوة لمقاطعة “بوطا” أخنوش بعد رفع أسعــار المحروقات.

0
266

                                                                                                                                  تتسارع الأحداث في مسلسل المقاطعة الشعبية، التي يخوضهــا الملايين من المواطنين المغاربة ضد علامات تجارية بعينهــا،منذ 20 أبريل المنصرم،والتي خلّفت الى حدود الأن خسائر مالية كبيرة لشركة سنطرال،كمــا أسقطت رأس وزير واحد ،خرج ليناصر الشركة بمظاهرة أمام البرلمان ليتحول في رأي الأمة ،من وزير يقع عليه واجب تدبير شؤون المواطنين في القطاع الذي يديره، الى ناطق باسم سنطرال ومحامي دفاع عن مصالحهــا.

حملة المقاطعة يبدو أنهــا ماضية في الاتساع،وجديدهــا اليوم هو اضافة النشطـــاء،”بوطا” أخنوش للمواد المستهدفة بالمقاطعة(سنطرال،سيدي علي ،افريقيا)،وطالب المقاطعون باضافة البوطا التي تنتجهــا افريقيــا غاز التي يملكهــا الوزير عزيز أخنوش أمين عام التجمع الوطني للأحرار والذي يواجه مشاكل حقيقية مع الشارع المغربي بفعل مزواجته السلطة و المال وزادت النقمة و الغضب عليه ،بعد ظهور تقرير المحروقات الذي أكد ابتلاع شركة افريقيا وأخواتهــا 17 مليار درهم في سنتنين ونصف أرباح غير أخلاقية كلهــا من جيب المغاربة.

الداعون لإضافة “بوطا أخنوش ” التابعة لشركة “افريقيا”، نشروا صورا تعريفية بأنواع القنينات الغازية التابعة لشركة “افريقيا”، معتبرين أن هذه الخطوة التصعيدية، هي رد شعبي على استمرار الزيادات في أسعار المحروقات ،والتي فهمهــا المستهلك أنهــا عقاب أخنوشي لشعب على الخسائر التي يتكبدهــا من مقاطعة محطات وقوده، وفي حال تم التعبئة بشكل حقيقي لمقاطعة بوطا أخنوش ستكون الضربة موجعة بشكل كبير لتجارة هذا الوزير المثير للجدل.

اترك رداََ