القضاء الإدراي يعزل رئيسيْ جماعتين واحدة تُدَار من البام و الأخرى من الاستقلال لهذه الأسباب.

0
659

                                                                                                                             أصدر القضــاء الإداري في مدينة أكادير حكمــا قطعيــــا يقضي بعزل رئيسَيْ جماعتيْ أوكنز وهلالة الواقعتين باقليم اشتوكة ايت باها،  واللتان يُديرهما حزبيْ الأصالة والمعاصرة والاستقلال.

قرار العزل طال كل من خالد أشاطر، رئيس جماعة اوكنز، وأحمد أوسياد، رئيس مجلس جماعة هلالة، مع رفض باقي الطلبات الأخرى وتحميل المدعى عليهما مصاريف الدعوى وتبليغ هذا الحكم لطرفي الدعوى، وفق الحكم المنشور على الموقع الرسمي الخاص بتتبع الجلسات بمحاكم المملكة بمختلف درجاتها.

قرار المحكمة وأسبابه وفق مصادر اعلامية متطابقة ،يأتي بعدما أصدرت وزارة الداخلية مذكرة توقيف في حق الرئيسين المعزولين ،إثر رفضهما الامتثال لمراسلة عامل الإقليم ،التي دعا من خلالها إلى إلغاء محضري صلح وقعه الرئيسين مع موظفين بالجماعتين ،كانا قد رفعا دعاوي قضائية ضدهما من أجل المطالبة بترقيتهما بعد حصولهم على شهادة الإجازة.

اترك رداََ