تفاصيل مثيرة حول أسباب قتل سيدة لشاب بفاس وهي تصرخ “ماَكَاين مخزن في البلاد”

0
137

                                                                                                                                                                                                                                                                        أَمْسَى ساكنة حي باب المصلى بفاس  مساء أمس الثلاثــاء،على وقع جريمة قتل بشعة ذهب ضحيتهــا شاب عشريني يدعى فيصل قيد حياته،بعد تعرضه لطعنة بسكين اخترقت قفصه الصدري لترديه قتيلا على الفور،غير أن المثير في الواقعة هو وقوف الجانية  ،بدم بارد بجوار الضحية وهي تتحدث الى شخص يوثق تصريحاتهــا،هي تشكو تقصير القضـــاء  قائلة “ما كاين مخزن في البلاد” مدعية تقديمهــا لعدد من الشكاوى ضد الهالك دون جدوى.

شهود من ساكنة الحي أكدو أن الضنينة، كانت تربطهــا علاقة غرامية بالمغدور،الذي يصغرهــا بسنين كثيرة وضل يعدهــا بالزواج،غير أنهــا وبعد اكتشافهــا أنه مقبل على الزواج في هذا الصيف حاولت  ثنيه والتحدث إليه لكنه ضل يَصُدهــا ويتهرب منهــا الى أن تواجهة معه و غرست السكين في صدره لتنهي حياتهــا وحياته في طرفة عين.

وكان بلاغ لولاية الأمن بفاس، قد أشار، إلى أنها فتحت بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، لتحديد ظروف وملابسات ارتكاب سيدة تبلغ من العمر 36 سنة لجريمة ضرب وجرح بالسلاح الأبيض مفضي إلى الموت.

وَأضاف البلاغ أن ولاية أمن فاس عانيت منتصف نهار اليوم الثلاثاء جثة شخص يبلغ من العمر 26 سنة بحي المصلى بنفس المدينة، تحمل طعنة غائرة على مستوى الصدر تسببت بوفاته بعين المكان، في وقت مكنت الأبحاث والتحريات من توقيف المشتبه فيها بمكان الجريمة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيها تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع الخلفيات والملابسات المحيطة بهذه القضية.

اترك رداََ