بعد اخلاءهم من محيط محطة القطار بفاس اندلاع حريق في أمتعة مهاجرين أفارقة بالقرب من أولاد زيان.

0
140

                                                                                                                                 بعد اشراف السلطات العمومية أمس الأحد ،على عملية اخلاء منطقة مجاورة  لمحطة القطــار بفاس،من العشرات من الأفارقة الذين نصبو بعض البراريك البلاستيكية ،وما صاحب ذالك من اندلاع لنيران على أثر انفجــار بعض قوارير الغاز الصغيرة،علم أمس أيضا حدوث حريق مهول في ملعب مجاور للمحطة الطرقية أولاد زياد في مدينة الدارالبيضـــاء،حيث أكلت ألسنة النيران  جل أمتعة مهاجرين من دول جنوب الصحراء و الذين اتخدو الملعب كمكان لإقامتهم و الاحتفاظ بمتعلاقاتهم الشخصية.

الوقاية المدنية حاولت تطويق الحريق، غير أن النيران أكلت الأخضر واليابس،ورجح بعض الأفارقة أن تكون النيران بفعل فاعل و أشارو بأصابع الاتهام الى بعض المشردين الذين يزاحمونهم في الإقامة هنــــاك.

السلطات المحلية في البيضـــاء لم تصدر أي بلاغ في الموضوع ،لكن ولاية جهة فاس مكنــاس أشارات في بيان لهــا أن عملية اخلاء أفارقة “ONCF”فاس، تمت وفق القانون بحضور لجنة عن حقوق الإنسان وتم انذار المهاجرين في وقت سابق بضرورة الإخلاء غير أنهم رفضو ذالك و بالمقابل لم يبدي هؤلاء أي مقاومة لعملية الإخلاء،غير أن الجهة ،لم توضح تفاصيل اشتعال النيران وكيف لم يتم الانتباه الى وجود قوارير غاز اشتعلت و أحدتث انفجارات خلقت حالة من الذعر في محيط المنطقة.

 

اترك رداََ