بعض أن أصبحت قضية رأي عام..السفير شكيب بنموسى يتحرك في قضية عزم حرق جثة مهاجر مغربي بفرنسا .

0
250

                                                                                                                                  بعد مقال أمس لموقع طابو ميديـــا ،حول غياب دور سفير المغرب في فرنســـا شكيب بنموسى في قضية ،عَزْم السلطات الفرنسية حرق جثة معاجر مغربي، أكدت مصادر اعلامية متطابقة أن السفيرشكيب  بنموسى و قنصل المغرب في بوردو، اتصلا هاتفيــا بأسرة الهالك “حسن.ن”إبن مدينة الرباط ،والمتزوج قيد حياته من سيدة فرنسية، وأبلغا  الأسرة أحر التعازي ،وقدما لهم ضمانات أن الجثة لن يتم حرقهــا، وسوف تتدخل المصالح القنصلية لتجد حل للقضية ،ولتمكين الأسرة من تسلم الجثة ودفنهــا بأحد المقابر على الطريقة الاسلامية.

الراحل توفي بلسعة باعوضة سامة عن عمر يناهز 47 سنة، وتزعم زوجته الفرنسية أنه أوصى بحرق جثته بعد الوفات وهو ما ترفضه العائلة المغربية  جملة وتفصيلا،إذ رفعت  دعوى من أجل منع عملية الحرق و الطعن في الوصية الشفهية التي تدعي أرملته رغبتهــا في تنفيذهــا.

موقع الزميلة اليوم 24 أكد أن وزير الخارجية بوريطة ،هو الآخر تدخل في هذه الحالة الإنسانية ويرجح بشدة أن يكون أقد أعطى أوامره لسفير بنموسى لترحك بعد أن أصبحت القضية قضية رأي عام وطني هنـــا في المغرب.

السفير الفاسي “شكيب بنموسي” خريج مدرسة القناطر، ورغم أن العائلة ضلت تصارع منذ أيام في أروقة المؤسسات المختلفة في فرنســـا لمن الحرق  لم يكلف نفسه التدخل بمعية قنصل المملكة في بورو ،رغم أن تعليمات وغضبة ملكية سابقة مست الجهـــاز الدبلوماسي في الخراج وأوصى جلالته في أ:ثر من خطاب بضرورة التعبئة من أجل خدمة هموم ومشاكل الجالية المغربية بالخارج،غير أن الحال هو الحال وسرعان ما تعود حليمة لعادتهــا القديمة بمجرد هدوء العاصفة.

اترك رداََ