عاجل:الملك يعفي وزير المالية بوسعيد واصف المغاربة بالمداوييخ”.

0
203

                                                                                                                                    ذكر بلاغ للديوان الملكي أنه طبقا لأحكام الفصل 47 من الدستور، قرر الملك محمد السادس، بعد استشارة رئيس الحكومة، إعفاء محمد بوسعيد من مهامه كوزير للاقتصاد والمالية.

وأوضح البلاغ أن هذا القرار الملكي يأتي في إطار تفعيل مبدإ ربط المسؤولية بالمحاسبة، الذي يحرص  الملك أن يطبق على جميع المسؤولين مهما بلغت درجاتهم، وكيفما كانت انتماءاتهم.

يشا الى أن الوزير بوسعيد هو أول من تطاول على المغاربة بوصفهم “بالمدواييخ” بعد انخراط شرائح واسحة في حملة المقاطعة الشعبية ضد ثلاثة علامات تجارية من بينهـــا علامة صديقه الوزير أخنوش “افريقيا غاز”.

مباشرة بعد إعفاء الملك محمد السادس لوزير المالية والإقتصاد في حكومة العثماني، محمد بوسعيد، بدأ تفاعل نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، بداية بنشر بلاغ الديوان الملكي، وماجاء فيه من التركيز على ربط المسؤولية بالمحاسبة، لينتشر بعد ذلك هاشتاغ “المداويخ”، في تذكير بواقعة وصف بوسعيد للمغاربة المقاطعين لمنتجات غذائية ب”المداويخ”.
وعبر الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي “فايسبوك والتويتر”عن تفاجئهم بإقالة بوسعيد، ووصفوا البلاغ ب”بلاغ المفاجأة” . فيما عبر نشطاء عن ارتياحهم بإقالة بوسعيد، وذهب البعض إلى المطالبة بربط الإعفاء بما أسماه “ذنوب المداويخ”.

إلى ذلك ربط  مراقبون إعفاء الوزير بالتقرير الذي قدمه ادريس جطو الرئيس الأول للمجلس الأعلى للحسابات.

 

اترك رداََ