حافلات من آخر طراز تتبع لشركة “ألسا” الاسبانية بتذاكر الكترونية سوف تأمن تنقلات ساكنة الرباط ونواحيهــا وستشغل 1600 سائق.

0
325

                                                                                                                                        بعد أن بلغ السيل الزبى بساكنة العاصمة الرباط لجهة معاناتهم مع النقل الداخلي بسبب تهالك الحافلات و تراجع جودة خدماتهــا بشكل يحس به الواطن بشكل يومي،أفادت مواقع اخبارية اسبانية أن اتفاق وُقع بالفعــل بين شركة “ألسا” الاسبانية  و شركة “سيتي بوس” بالرباط، من أجل تأمين تنقل 109 مليون شخص في جهة الرباط سلا.

وحسب المواقع  الإسبانية، فإن أسطول النقل الإسباني سيؤمن تنقلات ساكنة العاصمة لمدة 15 سنة، مقابل 1000 مليون أورو.
وقد تم توقيع العقد، أمس الأربعاء، بين شركة “ألسا” الاسبانية وبين نظيرتها المغربية “سيتي بوس”، في العاصمة الرباط.
وقد قامت الشركة الاسبانبة، بدراسة خريطة الرباط ونواحيها، وستوفر فرص لشغل لحوالي 1600 سائق.
ووعدت الشركة الإسبانية، حسب المصادر ذاتها، على توفير حافلات من الطراز الأخير، وتأمين التنقلات في 61 خط، إضافة إلى توفير تذاكر إلكترونية، وكاميرات المراقبة، وتسهيل الولوج لذوي الاحتياجات الخاصة في الحافلات الإسبانية.

 

اترك رداََ