رغم تدخل الخارجية والسفير..فرنسا تحرق جثة مغربي مسلم والعائلة مصدومة.

0
155

                                                                                                                                 بعد الجدل الكبير و الوعود الفارغة من قبل الديبلوماسية المغربية لعائلة الهالك ،بالتدخل من أجل منع حرق جثة مغربي مسلم في فرنســـا، علم قبل قليل من العائلة أنه تم احراق الجثة بالفعــل، وأكدو ،مشاهدتهم لأشخاص وهم يغادرون البناية المخصصة للحرق ببلدية “ليموج” الفرنسية، يحملون قنينة زجاجية وضع فيها رماد جثة المتوفي بعد حرقه.

وكانت “فطومة” (78 سنة)، والدة المغربي المهاجر بفرنسا، الذي تم حرقه اليوم بعد صدور حكم استئنافي يقضي بتسليم جثته إلى زوجته الفرنسية قصد حرقها، ناشدت  من مكان إقامتها بفرنسا، الملك محمد السادس، قصد التدخل.

وقضت محكمة استئناف فرنسية، مساء الخميس، بتأييد حكم ابتدائي صدر مساء الأربعاء، يقضي بتسليم جثة مهاجر مغربي لزوجته الفرنسية، قصد حرقها، على الطريقة الكاثوليكية.

وكان أخ المتوفي قد شدد في تصريحات اعلامية  أن أخاه لا يمكن أن يوصي بحرق جثته لكونه مسلم وكان يؤدي طقوسه الدينية بشكل منتظم مع العائلة ،رغم زواجه من فرنسية كاتوليكية ،والتي زعمت  أن زوجهــا أوصى بحرق جثته و من الواجب عليهــا تنفيذ وصيته ”.

وزير الخارجية بوريطة كان قد وعد العائلة بالتحرك من أجل وقف الحرق وتمكين أسرته من دفن الهالك في مقابر المسلمين على الطريقة الاسلامية، واتصل السفير المغربي في باريس شكيب بنموسى بالعائلة مؤكداً لهــا أن هناك ضمانات بعدم تنفيذ الحرق وسوف يُحل الأمر بالطرق الديبلوماسية بعيدا عن أروقة القضــاء،غير أن كل ذالك كان مجرد زوبعة في فنجان بسبب الضغط الاعلامي حول القضية ،وتم في النهاية تنفيذ حكم الحرق اليوم تحت صدمة العائلة.

اترك رداََ