ادخال الرئيس بوتفليقة للعناية المركزة و السرطان في حالة متقدمة جداً.

0
259

                                                                                                                                                                                                                                                                         كشف مصدر من داخل المستشفى السويسري، حيث يقيم الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، بأن الأخير في حالة صحية سيئة جدا، وتم نقله إلى غرفة العناية المركزة.

وقال المصدر  نفسه، في تصريحات لموقع “الجزائر تايمز”، إن بوتفليقة يعاني مرحلة متأخرة من “السرطان”، إضافة إلى معاناته عدة أمراض في القلب، والكلى، والدماغ، والمعدة، على حد قوله.

وكانت الرئاسة الجزائرية قد أصدرت بيانا، مساء الأحد الماضي، أكدت فيه أن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة غادر البلاد إلى جنيف لإجراء فحوص طبية، وصفها البيان بـ”الدورية”، دون كشف مزيد من التفاصيل.

ويعاني “بوتفليقة” أمراضا مختلفة، ألزمته الكرسي المتحرك، حيث حد مرضه من نشاطاته الرسمية، وظهوره أمام وسائل الإعلام الجزائرية، والدولية.

وكانت آخر مرة نقل فيها الرئيس الجزائري إلى الخارج، في شهر نونبر 2016، عندما توجه إلى “غرونوبل” الفرنسية لإجراء فحوصات طبية مماثلة.

الجزائر وخلال فترة مرض الرئيس بوتفليقة عرفت العديد من التغييرات على مستوى القيادات العسكرية و الاستخباراتية فيمــا يشبه عملية تمهيد لمرحلة ما بعد بوتفليقة وتسود حالة من الترقب في كل مرة يسعف فيهــا الرئيس الى الخارج لكون معالم الشخصية البدلية لم تتبلور بعد وقد تكون مؤسسة الجيش حاسمة في اخيــــار بديل بوتفليقة في حال انتقاله الى جوار ربه.

اترك رداََ