بعد مطالب أن تصبح المَلكية حَكَم بَدَل لاعب… العثماني يؤكد “لا اصلاح إلا بقيادة الملك”.

0
453

                                                                                                                                   بعد مطالبة العضو البارز في حزب لعدالة والتنمية عبد العالي حمي الدين بأن تصبح للملكية دور “التحكيم “في اطار الملكية البرلمانية، بدل دور اللاعب و الحكم الذي تمارسه اليوم في ضل الملكية الدستورية ،وهو ما يجعل المعادلة معقدة و حصر مساحة الصواب و الخطأ من خلالهــا معدومة في تدبير الملك لشؤون البلاد، خرج اليوم رئيس لحكومة سعد الدين العثماني ليأكد أن لا إصلاح إلا بقيادة الملك.

وأشار العثماني في الجلسة الافتتاحية للدورة الاستثنائية للمجلس الوطني للحزب، التي تنعقد اليوم السبت 15شتنبر 2018 ببوزنيقة، أن تاريخ الحوار الداخلي والنقد الذاتي طويل عند “العدالة والتنمية، مضيفا “حتى حد ما يمكن نسخيو بيه في الحزب”.

وأكد العثماني أن مستقبل حزب العدالة والتنمية مرتبط باحترامه لثوابت المغرب، وأنه لا إصلاح إلا مع الملك وبقيادة الملك وهذا ما يؤمن به حزب “العدالة والتنمية”، مشيرا” ولكن يجب أن لا ينهكنا النزاع الداخلي كما حصل لبعض الأحزاب”.

وأوضح العثماني أن حزب “العدالة والتنمية” يشكل آمال شريحة واسعة من المواطنين المغاربة، وأنه القوة السياسية الأولى في المغرب، مهما حاولوا التأثير عليه من خلال التشويه والأخبار الزائفة.

وشدد العثماني على أن حزب “العدالة والتنمية” وفي لجميع أحزاب التحالف الحكومي، وخاصة حزب “التقدم والاشتراكية”، الذي تجمع “البيجيدي” به علاقة متميزة منذ عهد الحكومة الأولى لعبد الاله بنكيران.

وتابع العثماني كلامه قائلا : ” لا تنصتوا للمُنَجمين وليس هناك إشكال كبير بيننا وبين “التقدم والاشتراكية” ، ونحن حريصون على العلاقة معه، وعلى العلاقة مع جميع أحزاب الأغلبية الحكومية”.

 

اترك رداََ