ملكة الجمال نهيلة أملقي قاتلة الطفلين تغادر أسوار السجن.

0
382

                                                                                                                                       كشفت مصادر اعلامية محلية أن نهيلة أملقي  ملكة جمال المغرب السابقة ،غادرت أسوار سجن لوداية بمراكش،حيث كانت موقوفة احتياطيـــا ،بعد تسببهــا في مقتل طفلين بسيارتهــا وهي في حالة سكر طافح رفقة صديقة أخرى.

الجانية نهيلة أملقى ستتابع في حالة سراح بعد تنازل عائلة الضحيتين عن الدعوى،حيث أوردت المصادر أن عائلة “نهيلة” حلت الأمس الإثنين بمدينة أسفى مسقط رأس الهالكين وتم التوصل الى اتفاق ودي مع العائلة، بيْد أنه لا زالت لم تنكشف تفاصيل هذا الاتفاق.

أملقى وفور مغادرتهــا لسجن أمس ،غردت على حسابهــا في السناب شات،معترفة بارتكابهــا الحادث طالبة الرحمة للهالكين ومنتقدة الصحافة بقوة قائلة “

“أول حاجة غنقولها الله يرحم دوك لولاد للي ماتو أكيد الكل عارف أن درت حادث أنا غدا نفتح لايف وغادي نجاوب هذوك لمراضين ودوك لكذابين ولمنافقين وديك الصحافة ديال آخر الزمان”.

وأضافت نهيلة: “ما كذبوش لي قالو ايلا طاحت البقرة كايكترو جناوا، حسبي الله ونعم الوكيل فيكم”.

. الافراج جـــاء ساعات قبل انطلاق محاكمة أملقي باستئنافية مراكش اليوم الثلاثــــــاء،ويتوقع أن يصدر حكم بالسجن موقوف التنفيذ بعد تنازل ذوي الحقوق.

يشار الى أن مدونة السير الجديد متشددة اتجاه ارتكاب هذا النوع من الجرائم وتصل عقوبة ارتكاب حادث مميت في حالة سكر أو تحت تأثير المخدر الى خمسة سنوات، غير أن هذا النوع من الدعاوى تبقى الكلمة  الفصل فيه لذوي الحقوق في حال تقديمهم لتنازل، والحق العام متساهل جداً في هذا النوع من الملفات.

42450691_317081392188757_8483891939656073216_n

اترك رداََ