10 سنوات سجن نافذة لمخترق الموكب الملكي بسلا والتهمة محاولة القتل العمد.

0
1020

                                                                                                                                   في حكم وُصف بالقاسي جداً،أصدرت محكمة الاستئناف، بالعاصمة الرباط، أخيرا، حكما بالسجن ب 10 سنوات نافذة ، في حق رجل متهم باختراق موكب الملك محمد السادس في مدينة سلا السنة المنصرمة.
وكان الرجل قد تسلل، يوم 31 أكتوبر الماضي، على متن دراجة نارية إلى الحشد دون سبب واضح، أثناء مرور الملك بسلا، حسب ما أوردته صحيفة الصباح. وشهد محاميه في المحكمة بأن الشرطة أساءت لموكله قبل لحظات قليلة من تحركه، مضيفا أنه لم يكن على علم بمرور الموكب الملكي.

وإذا ما كانت العقوبة قاسية، فذلك لأن المتهم تمت متابعته بـ “محاولة القتل العمد ضد موظفين أثناء قيامهم بواجباتهم”، حسبما ذكرت الصحيفة، وهو ما تم بموجبه استدعاء العديد من ضباط الشرطة ومعاقبتهم بسبب التسلل، الذي أوحى إلى فشلهم في مهمتهم. وفقا للمصدر ذاته.

الحكم أعتبره العديد من النشطــاء قاسيــا جداً، وتكييف المحكمة لسلوك المواطن أنه “محاولة للقتل العمد”هو احالة على أنه كان يريد استهداف الملك شخصيــا وليس موظفي لأمن، وهو ما يعني مؤامرة للمس بأمن الملك بشكل عمدي ،وهذا الأمر بعيد كل البعد عن ما خلصت إله التحقيقات مع الشخص المدان،الذي اخترق الموكب فعلا  دون أن يُعْرَف إن كان على علم  بمرور الملك ،وفي حال كان الأمر كذالك فأبعد التخمينات تذهب في اتجاه توسل أمر ما من الملك على غرار العديد من الحالات الأخرى.الحكم فسره النطــاء أنه انتقامي بالنظر الى العقوبة الكبيرة التي لحقت بعدد من ضباط المرافقة في الموكب الملكي.

اترك رداََ