اعتقال صهر مسؤول كبير في الداخلية بتهمة النصب مبحوث عنه من الأنتربول … و كفالة 2 مليون تجعله خارج أسوار السجن.

0
158

                                                                                                                                                                                                                                                                             مثل يوم أول أمس الاثنين صهر مسؤول كبير سابق في الداخلية، في حالة اعتقال أمام وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بفاس، بعدما أحالته عليه الشرطة القضائية في حالة اعتقال، حيث وجهت له النيابة العامة تهما  تخص “النصب ووالاحتيال” وحيازة سلعة أجنبية بدون سند جمركي صحيح خاضع للمبرر الأصلي”. وذلك بعدما ساهم “الأنتربول” في اعتقاله يوم السبت الأخير بمعرض للسيارات المستعملة يملكه المشتبه به بوسط العاصمة العلمية  فاس، وذلك عقب حجز شرطة إسبانيا منتصف هذا الشهر سيارة فاخرة قادمة من المغرب، كان مبحوثا عنها من طرف “الأنتربول” الدولي  عقب سرقتها من صاحبها بأحد شوارع العاصمة الإيطالية روما.

وأضافت “أخبار اليوم” في عدد اليوم الأربعاء، أن المحققين فوجئوا بتقديم مقتني السيارة الفاخرة لتنازل عن شكايته ضد صهر المسؤول السابق في الدخلية وهو رجل أعمال متخصص في العقار بفاس، في المقابل تشبتت النيابة العامة بمتابعة صهر المسؤول في حالة سراح بكفالة 2 ملايين سنتيم وإغلاق الحدود في وجهه وسحب جواز سفره، في انتظار عرضه على أول جلسة يوم 24 أكتوبر أمام الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بفاس.

اترك رداََ