صادم:البنك الدولي يأكد تدفق 166 مليون متر مكعب من مياه الصرف الصحي في المياه الصالحة لشرب ومياه نهر سبو ملوثة بشكل عالي بالفوسفور والنيترات.

0
254

                                                                                                                                                                                                                                                                            أكد مصدر من داخل البنك الدولي لزميلة “الأسبوع الصحفي”أن الغرفة “أش ف8_188” في البنك ،استقبلت إلغــاء كتابة الدولة للمياه و التي كانت تقودهــا الوزير شرفات أفيلال بنوع من “اللا خبر”،لكون تقريرهــا حول المغرب ،أشار الى أن وزارة التجهيز،هي التي تلعب الدور الكبير في التخطيط،ومراقبة تدبير المشاريع المائية،و أيضــا في الوقاية وتعزيز التشريع حول الماء.

البنك أكد في الفقرة الأخيرة من الصفحة الأولى،من تقريره المتخصص _أكد_على كثرة المتدخلين،و المؤسسات التي تقوم بمسؤولية تدبير جودة المياه،مشيراً(التقرير)الى كثرة ملوثات المـــاء في المغرب،وذكر مياه الصرف الصحي،والنفايات الصناعية و الأعمال الزراعية،مؤكدا أن المدن المغربية تطرح سنويـــا 500 مليون متر مكعب،في قنوات الصرف الصحي،وستصل الى 900 مليون متر مكعب بحلول 2021 أي سنة الانتخابات التشريعية في المملكة.

البنك أكد بشكل صادم أن 30 % من المياه العادمة،تدخل في منظومة المياه المسماة بالصالحة لشرب ولذالك فالمياه :

1 _في معظمهــا فقيرة الجودة،ومرتفعة الملوحة، وكثيفة على صعيد النثرات.

2_معظم المياه تحوي كثافة عالية من مادة الفوسفور،و الأمونياك،و المواد العضوية.

3_حوض سبو الذي يشكل 29% أي ثلت المخزون المائي في المملكة،ملوث بشكل عالي،بالمواد الصناعية، وهو الأعلى على صعيد الفوفسفور و النيترات.

4_ أكثر من مليــار متر مكعب من المياه الملوثة صناعيــا،تصب في المصادر المائية الموجهة لشرب،وهي طبعـــا احصائيات مخيفة تجعل من المواطن، يشرب سموم بشكل يومي، مع اطلالة مسؤولين في الحكومة يزعمون أن كل شيء على ما يرام في هذا المجال… فمن نصدق البنك الدولي و تقاريره التي توجه للحكومات عبر العالم لتصحيح أخطــاءهــا وتقويم سياساتهــا،أم حكومة العثماني ومن قبله بنكيران.؟

اترك رداََ