نتائج الخبرة على فتاة الوشم..لا زالت عذراء و الوشوم نصفها قديم.

0
465

                                                                                                                                    استمع قاضي تحقيق القاصرين اليوم الأربعــاء الى أحد القاصرين المتهمين من قبل فتاة الوشم خديجة،التي عرفت قضيتهــا متابعة اعلامية وطنية و دولية كبيرة .حيث أكدت أمام قاضي التحقيق ،مزاعم اغتصابهــا ،من قبل القاصر فيمــا نفى الأخير جملة وتفصيلا التهم المنسوبة إليه كما تم تأجيل جلسة المتابعين الراشدين في القضية إلى يوم 24 أكتوبر الجاري.

من جهته، أكد يوسف الشهبي محامي خديجة المنحدرة من منطقة ولاد عياد نواحي مدينة بني ملال، توصله بنتائج الخبرة الطبية التي تم إجراؤها على الضحية للوقوف على حقيقة الوشوم على جسدها وتفاصيل تعرضها للاغتصاب.

وقال الشهبي إن التقرير لا يؤكد ولا ينفي تعرضها للاغتصاب، ولا يؤكد ولا ينفي صحة الوشوم، ذلك أن التقرير أكد أن بعض الوشوم هي جديدة وأخرى قديمة، وأن بعضها تم وشمه بالقوة، وآخر بدون استعمال أي عنف.

وأفاد المتحدث ذاته، أن الخبرة الطبية أكدت أنه كانت هناك معاشرة جنسية، لكن خديجة لا تزال عذراء، لتوفرها على غشاء بكارة مطاطي، والذي يحتاج للتدخل الجراحي من أجل الإفتضاض.

نتائج الخبرة تسربت لوسائل اعلام محلية قبل أيام،و لعل مضمونهــا سيزيد من تعقيد القضية بدل المساهمة في حلهــا لكون الفتاة لا زالت عذراء، و الوشوم معظمهــا قديم، وهو ما يأكد رواية عائلات المتهمين الذين شددو على أن خديجة كانت تمارس طواعية الجنس مع أولاد الدوار و حتى خارج الدوار في مناطق مختلفة من لفقيه بنصالح.

اترك رداََ