مشروع مالية 2019 يحمل زيادة على ضريبة “لافينييت” لكل أنواع السيارات.

0
1586

                                                                                                                                                                                                                                                                                  من جديد تلجأ حكومة سعد الدين العثماني لجيب المواطن من أجل تحصيل مداخل اضافية للمالية العامة لدولة، في قانون المالية لسنة المقبلة(2019).

الزيادة المرتقبة سَتَكون على ضريبة “لافينييت” لجميع أنواع السيارات.واقترحت حكومة سعدالله العثماني، حسب ما أوردته صحيفة “ليكونوميست”، زيادة على رسم السيارات تتراوح ما بين 50 درهما و500 درهم؛ إذ من المرشح أن تصبح تسعيرة الرسم الخاص بعربة أٌقل من 8 أحصنة محددة في 400 درهما بالنسبة لمحركات البنزين، عوض 350 درهما، وبالنسبة لمحركات الغازوال ستصبح بـ750 درهما عوض 700 دهم.

أما في ما يتعلق بالسيارات ذات قوة جبائية تتراوح ما بين 8و10 أحصنة، يقترح مشروع القانون المالي أن يصبح الرسم في حدود 700 درهما بالنسبة لمحركات البنزين، عوض 650 درهما، و1550 درهما بالنسبة لمحركات الغازوال عوض 1500 درهم.

وتنتقل الزيادة من خمسين درهما على الفئة السابقة الذكر، إلى 200 درهم بالنسبة للسيارات ذات محركات بقوة أحصنة من 11 إلى 14؛ إذ يقترح مشروع القانون المالي للعام المقبل أن تصبح الضريبة على السيارات بالنسبة للمحركات ذات قوة جبائية من 11 إلى 14 حصان بـ3200 درهم لمحركات البنزين، عوض 3000 درهم، و6200 درهم بالنسبة لمحركات الغازوال عوض 6000 درهم.

أما عن السيارات الفاخرة ذات محركات تبدأ قوتها من 15 حصانا فما فوق، فسيعرف الرسم زيادة تقدر بـ500 درهم، إذ ستنتقل التسعيرة من 8000 درهم إلى 8500 درهم بالنسبة لعربات المشتغلة بالبنزين، ومن 20 ألف درهم إلى 20 ألف درهم و500 درهم بالنسبة لسيارات الغازوال.

يشار الى أن الحكومة العثمانية حملت في قانون 2018 مجموعة من الزيادات سواء على أسعــار التنبر الخاص بجوزات السفر(من 300 الى 500 درهم) ،أو الضريبة على استيراد مجموعة من المواد الاستهلاكية مثل الزبدة وكذالك زيادة في سعر التبغ و الضريبة على الكحول…

اترك رداََ