اعتقال سائق طاكسي صغيرة بفاس لتبليغه عن جريمة وهمية لِلَهْف “الروسيتة”

0
182

                                                                                                                                   حاول التَذاَكي غير أن أن النهاية كانت التَبَاكي، و ذكاءه قاده الى السجن، تلك قصة سائق طاكسي صغيرة بفاس، عمد  التبليغ بجريمة يعلم بعدم حدوثهــا و الهدف هو لهف “الروسيتة” اليومية البالغة 1200 درهم وفي ذالك جريمة اهانة الضابطة القضائية.

بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أفاد،أن المشتبه فيه كان قد أبلغ مصالح الشرطة بواقعة وهمية مفادها تعرضه لسرقة تحت التهديد بواسطة السلاح الأبيض من طرف ثلاثة أشخاص، من بينهم فتاة، زاعما أنهم أجبروه على التوقف في مكان منعزل وجردوه من مبلغ 1200 درهم الذي هو حصيلة مداخيل سيارة الأجرة التي يشتغل عليها، قبل أن تكشف الأبحاث والتحريات بأن الأمر يتعلق بالتبليغ عن جريمة مفترضة يعلم بعدم حدوثها.

وأضاف البلاغ أن إجراءات البحث الأولي أوضحت أن المشتبه فيه أخفى عائدات سيارة الأجرة، المحددة في 1200 درهم في الصندوق الخلفي للسيارة، وتحديدا تحت عجلة الاحتياط، قبل أن يختلق واقعة السرقة للتنصل من التزاماته إزاء مالك السيارة.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية على خلفية البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية.

اترك رداََ