لفتيت يريد الضرب بيد من حديد على ساكني دور الصفيح لكونهم مُخالفين و “سارقين الضوء و الماء”…ويُشدد “بالعاطفة لن نحارب الصَفِيح!!”.

0
174

                                                                                                                                                                                                                                                                      وزير الداخلية عبد الوافي لفتيت يلمح الى الرغبة في الضرب بيد من حديد على ساكني دور الصفيح البالغ عددهم بحسب احصائيات وزارته 200 آلف نسمة. الوزير فاجأ البرلمانيين أثنــاء تقديم ميزانية وزارته أمام لجنة شؤون الداخلية،بانتقاده بضراوة  السياسة المعتمدة في محاربة دور الصفيح والسبب الرئيسي لنقد هو المقاربة التي تتسم “بالعاطفة”.

لفتيت قال”البناء الصفيحي يعني ناس خارقين القانون، سارقين الماء والضوء، وينتظرون أن نعطيهم عشرات آلاف الدراهم”.

وشدد الوزير على أن المغرب يخسر ملايير الدراهم دون القضاء على السكن الصفيحي بالمغرب.

وأوضح أنه “قبل 15 سنة كان عدد سكان دور الصفيح 282 ألف شخص، وخلال هذه المدة كلفت برامج القضاء على السكن الصفيحي 44 ملايير درهم، بينما لازال اليوم يقطن في المساكن الصفيحية 200 ألف شخص”.

وأردف الوزير على أنه “إن لم تكن مقاربة معقولة، لن نجد حلا للظاهرة، وسنخسر ملايير الدراهم في محاربة دور الصفيح دون نتائج”.

وختمع  الوزير إلى الدعوة لتعاون للقضاء على الظاهرة، وقال:”لدينا مقاربة جديدة ويجب أن نتعاون، ونضع يدا في يد، ولا يمكن أن نحارب دور الصفيح بالعاطفة”.

اترك رداََ