الحكم على توفيق بوعشرين ب 12 سنة سجن و 220 مليون غرامة للمُشْتَكِياتْ.

0
424

                                                                                                                                                                                                                                                                        أدانت غرفة الجنايات بمحكمة الإستئناف بمدينة الدار البيضاء أمس الجمعة مالك “أخبار اليوم” وموقع “اليوم 24″، توفيق بوعشرين، بالسجن 12سنة نافذة و غرامة مالية 200 ألف درهم مع تحمل الصائر .

وحكمت المحكمة بتقديم بوعشرين لتعويض مدني لأسماء الحلاوي قدره 500 ألف درهم، و300 ألف درهم لسارة المرس، و300 ألف درهم لخلود الجابري، و300 ألف لنعيمة لحروري، و300 ألف درهم لوداد ملحاف.

إضافة ل100 ألف درهم لكل من وصال الطالع، و100 ألف درهم لصفاء زروال.

في المقابل رفضت المحكمة تعويض زوج الحلاوي ب مبلغ 100 مليون سنتيم، وحددت التعويض في 20 مليون سنتيم وهو تعويض رأى فيه المراقبون مبالغ فيه و أكثر من التعويضات التي تصرفهــا شركات الـتامين لشخص متوفى بحادث سير أو حتى في القتل بطريقة جنائية.

عضو هيئة دفاع الصاحفي توفيق بوعشرين المحامي عبد الصمد الإدريسي، اعتبر الحكم قاسي،مؤكدا أنه لو تم تطبيق القانون لكان بوعشرين في منزله.

وعبر الإدريسي عن أسفه لقيام هيئة الحكم بإدانة بوعشرين بقانون الإتجار بالبشر، مشيرا إلى أنها رفضت في نفس الوقت كل طلبات الدفاع بدءا من استدعاء الشهود، كما رفضت إجراء خبرة مضادة.

كما أكد الإدريسي أن رزنامة من الخروقات شابت الملف، مضيفا بأن المغاربة لم يقتنعوا بالجرائم التي تضمنها الملف، مؤكدا أن هذا الأخير قضية وليس مجرد ملف بين الوثائق.

وقال الإدريسي إن هذا الحكم لا ينبغي أن يكون مرعبا، معبرا عن أمله في أن تصححه المحكمة في طور الإستئناف.

اترك رداََ