هل عاملت النيابة العامة اللاعب الدولي أمين حاريث معاملة تفضيلية بعد تسببه في مَقْتَل الشاب هشام حكيمي ؟

0
352

                                                                                                                                                                                                                                                                     بعد صدور بلاغ عن ولاية أمن مراكش ،يؤكد فيه تورط اللاعب الدولي المغربي أمين حاريث في حادث سير مميث ،ونفيهـــا أن يكون شقيقه الأصغر من يكان يقود السيارة أثتـــاء الحادثة وكشفهـــا عن حجز جواز سفره في انتظــــار تقديمه أمام النيابة العامة،تناسلت الأسئلة حول المسطرة التي اعتمدتهـــا النيابة العامة في مراكش في حق مرتكب حادث سير نجم عنه قتل غير عمد،والذي تنص مدونة السير على معاقبة مقترفهـــا بالسجن من ثلاثة أشهر الى 5 سنوات وغرامة مالية من 7500 الى 30,000 درهم ،كمــا أن 99% من حوادث السير الممثة يتم وضع مرتكبهــا تحت الحراسة النظرية وهو الأمر الذي لم يحصل في حالة اللاعب أمين حاريث حيث اكتفت النيابة العامة بحجز جواز سفره دون أي اجراء آخر ،وهنــــا تتسرب الشكوك و الظنون لرأي العام حول كيفية تطبيق القانون ؟وهل المكانة الاجتماعية لهــا دور في الموضوع؟ أم المفروض أن الكل سِيَان أمام هذا القانون؟

الضحية ووري الثرى أمس السبت بمقبرة بمدينة تاملالت قرب قلعة السراغنة، وتم نفي التقارير التي تتحدث عن كون الضحية كان متشرد، بل يعمل حارس أمن خاص في مندوبية وزارة الثقافة بمراكش ،ويسمى هشام حكيمي قيد حياته.هذا وأكدت مصادر اعلامية متطابقة أن عائلة حاريث اتصلت بعائلة الضحية من أجل تسوية الموضوع وديـــا وتم عرض مبلغ مالي عليهـــا غير أن الأمور لا زالت قيد التفاوض بين العائلتين.

يشار الى أن أمين حاريث لاعب شالكة كان في اجازة بمدينة مراكش بعد المشاركة المونديالية حيث أختر أحسن لاعب في مباراة المغرب و ايران.

اترك رداََ